ثقافة البرتغال

طورت البرتغال ثقافتها الخاصة رغم تأثرها بمختلف الحضارات التي عبرت البحر الأبيض المتوسط والقارة الأوروبية أو خلال عصر الاستكشاف.

منذ تسعينات القرن الماضي رفعت البرتغال من عدد المرافق الثقافية العامة، بالإضافة إلى مؤسسة كالوست غولبنكيان التي أنشئت في عام 1956 في لشبونة. من بين هذه المرافق مركز بيليم الثقافي في لشبونة، ومؤسسة سيرالفيس وكاسا دا موزيكا وكلاهما في بورتو، فضلاً عن مرافق ثقافية عامة جديدة مثل المكتبات البلدية وقاعات الحفلات الموسيقية التي تم بناؤها أو تجديدها في العديد من البلديات في جميع أنحاء البلاد.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.