ثقافة الولايات المتحدة

شهد تطوير ثقافة الولايات المتحدة عناصر تتألف من التاريخ، والعطلات، والرياضة، والدين، والمطبخ، والأدب، والشعر، والموسيقى، والرقص، والفنون المرئية، والسينما، والهندسة المعمارية فضلًا عن تآلف بين مصدريين قويين للإلهام : المثل الأوروبية، وخاصًة الإنجليزية منها، والأصالة المحلية.

وتشمل الثقافة الأمريكية التقاليد والمثل والعادات والمعتقدات والقيم والفنون والابتكارات التي تم تطويرها محليا والمكتسبة عن طريق الاستعمار والهجرة. كما تشمل الأفكار والمثل العليا السائدة في القارة الأوروبية مثل الديمقراطية، وأشكال مختلفة من التوحيد، والحريات المدنية بالإضافة إلى تلك التي تطورت محليا مثل الأعياد الوطنية الهامة، والرياضة الأمريكية الفريدة، والتقاليد العسكرية العظيمة، والابتكارات الفنية والترفيهية، والشعور بالفخر الوطني بين السكان.

وتضم كلا من عناصر المحافظين والليبراليين والمنافسة العسكرية والعلمية، والهياكل السياسية، وحرية التعبير، والعناصر المادية والمعنوية.

بالإضافة إلى العناصر المكتسبة من الأمريكيين الأصليين، وغيرها من الثقافات الفرعية ؛ ومن أبرزها الثقافة الأمريكية الأفريقية وأمريكا اللاتينية. وتم تصدير العديد من العناصر الثقافية، وخاصة الشعبية منها عبر العالم من خلال وسائل الإعلام، ولكن ظل عددا قليلا من العناصر الثقافية حكرا على أمريكا الشمالية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.