جائحة فيروس كورونا في روسيا

تُعد جائحة كوفيد-19 في روسيا جزءًا من الجائحة المستمرة لمرض فيروس كورونا كوفيد-19 الناجم عن المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (سارس-كوف-2). أكِد انتشار الفيروس إلى روسيا في 31 يناير 2020، عندما ثبتت إصابة مواطنين صينيين في تيومين (سيبيريا) وتشيتا (الشرق الأقصى الروسي) بالفيروس، مع احتواء كلتا الحالتين. تضمنت تدابير الوقاية المبكرة تقييد الحدود مع الصين وإجراء اختبارات مكثفة. انتشرت العدوى من إيطاليا في 2 مارس، ما أدى إلى اتخاذ إجراءات إضافية مثل إلغاء الفعاليات وإغلاق المدارس والمسارح والمتاحف، وكذلك إغلاق الحدود وإعلان فترة عدم عمل استمرت بعد تمديدين حتى 11 مايو 2020. بحلول نهاية مارس 2020، كانت الغالبية العظمى من المدن الفيدرالية، بما في ذلك موسكو، قد فرضت عمليات إغلاق. بحلول 17 أبريل 2020، أكِد وجود حالات في جميع المدن الفيدرالية.

الأحداث الواردة في هذه المقالة هي أحداث جارية وقد تكون عرضة لتغيرات سريعة وكبيرة. فضلًا، حدِّث المحتوى ليشمل أحدث المعلومات الموثوقة المعروفة عن موضوع المقالة. (8 مارس 2020)
جائحة الفيروس التاجي 2020 في روسيا
إجمالي الحالات المؤكدة للفرد حسب الموضوعات الفيدرالية (اعتبارًا من 22 أبريل 2020)

إجمالي الحالات المؤكدة حسب الموضوعات الفيدرالية (اعتبارًا من 22 أبريل 2020)
المرض كوفيد-19
السلالة سارس-كوف-2
أول حالة 31 يناير 2020
المنشأ ووهان، خوبي، الصين
المكان روسيا
الوفيات 615 (0,9%)
الحالات المؤكدة 68,622
حالات متعافية 5,568
الموقع الرسمي стопкоронавирус.рф

يوجد في روسيا حاليًا أكبر عدد من الحالات المؤكدة في أوروبا، ورابع أعلى عدد في العالم بعد الولايات المتحدة والهند والبرازيل. وفقًا للأرقام الصادرة عن المركز الوطني لأزمات فيروس كورونا، اعتبارًا من 27 سبتمبر 2020، يوجد في روسيا 11,151,438 حالة مؤكدة، و 943,218 حالة تعافي و 20,324 حالة وفاة، وأكثر من 45.1 مليون اختبار أجريت. وفقًا لبيانات الوفيات التي نشرتها دائرة الإحصاء الفيدرالية، توفي 37,490 شخصًا مصابًا بكوفيد-19 في الفترة من أبريل إلى يوليو 2020، مع تحديد أو افتراض أن الفيروس كان السبب الرئيسي لوفاة 22,063 منهم.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.