جاذبية كمية

ثقالة كمومية أو جاذبية كمومية في الفيزياء (بالإنجليزية: Quantum Gravity):

تحتوي نظرية ميكانيكا الكم على القوى الثلات للطبيعة التي تتمثل في الكهرمغناطيسية والقوى النووية الضعيفة والقوى النووية القوية بينما لا تحتوي على الجاذبية التي نجدها في النظرية النسبية لألبرت أينشتاين وهذا ما يسمى بمشكلة الثقالة الكمية فأتت نظرية الأوتار الفائقة لتحل هذه المعضلة الفيزيائية ولتزاوج بين ميكانيكا الكم والنسبية اللتان حيرتا العلماء لأنهما أثبتا أنهما صحيحتان حينما نطبقهما على حدة في مجال تطبيقهما :

تطبق ميكانيكا الكم على العالم الميكروسكوبي أي أنظمة الذرات والجزيئات ووالجسيمات الأولية ومواصفات تلك الأنظمة وتطبق النظرية النسبية على العالم الماكروسكوبي - أي عالم الأجسام الكبيرة مثل حركة الأجرام السماوية وسرعة الضوء وعلم الفلك . وقد نجح ديراك بربط النظرية النسبية بميكانيكا الكم، وتعتبر من نجاح معادلة ديراك انها تنبأت بوجود البوزيترون قبل اكتشافه (وهو نقيض الإلكترون) .

كما أن النظرية النسبية الخاصة تصف بنجاح حركة الجسيمات الأولية عند السرعات العالية القريبة من سرعة الضوء ، مثل حركة البروتون في معجلات البروتونات ، وحركة الإلكترون سواء في الفضاء الخارجي أو في معجلات الإلكترونات . فالنظرية النسبية الخاصة تنطبق بصفة عامة علي كل شيء تقترب سرعته من سرعة الضوء، وهي تؤول إلى ميكانيكا نيوتن عند السرعات البطيئة المعتادة ومنها سرعات الكواكب حول الشمس .

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.