جاستن تمبرليك

جاستن راندال تمبرليك (بالإنجليزية: Justin Randall Timberlake)‏ (مواليد 31 يناير 1981؛ في ممفيس (تينيسي)، الولايات المتحدة)، هو مغني آر أند بي، وكاتب أغاني، وملحن، ومنتج أغاني، وراقص، ومخرج فيديو موسيقي، وممثل، وممثل هزلي، وممثل صوتي، ومنتج أفلام، ومنتج تلفزيوني، ورجل أعمال، وصاحب مطعم أمريكي الجنسية. فاز بجائزة الغرامي 10 مرات. برز نجمه عندما كان في فرقة إن سينك، وكان المغني الرئيسي فيها بجانب جس شاسز، وكان أصغر عضو فيها. نشأ في ولاية تينيسي. بدأ مسيرته الفنية كـطفل ممثل في مسلسل MMC. كما بدأ مسيرته الغنائية في برنامج البحث عن نجوم، ثم شارك في تأسيس فرقة إن سينك. كانت الفرقة واحدة من أكثر الفرق الموسيقية مبيعًا علي مدار التاريخ.

جاستن تمبرليك
(بالإنجليزية: Justin Timberlake)‏ 

معلومات شخصية
اسم الولادة جاستن راندال تمبرليك
الميلاد 31 يناير 1981
ممفيس (تينيسي)، الولايات المتحدة
الإقامة لوس أنجلوس  
مواطنة الولايات المتحدة  
العرق أمريكيون بريطانيون
الطول 73 بوصة ،  و1.85 متر  
عضو في إن سينك  
الزوجة جيسيكا بيل (الزواج 2012)
أبناء 2
عدد الأولاد 2  
الحياة الفنية
الاسم المستعار JT
النوع
الآلات الموسيقية
شركة الإنتاج
  • RCA
  • جايف
  • مجموعة شركات زومبا
  • تسجيلات تينمان
أعمال مشتركة
السابقون إن سينك
المهنة
اللغة الأم الإنجليزية  
اللغات الإنجليزية  
سنوات النشاط 1992–حتي الآن
الجوائز
جائزة غرامي لأفضل ألبوم بوب صوتي (عن عمل: جاستيفيد) (2004)
التوقيع
المواقع
الموقع justintimberlake.com
IMDB صفحته على IMDB 
السينما.كوم صفحته على السينما.كوم 

طرح تمبرليك ألبومه الأول جاستيفيد عام 2002، وطُرحت منه أغاني ناجحة مثل "كراي مي آ ريفر" التي يعتقد الكثيرين أنها تتحدث عن خيانة بريتني سبيرز له. اتُهم أنه يقلد مغني البوب مايكل جاكسون في طريقة رقصه ونبرات صوته في أغنية "لايك آي لاف يو"، ونصحه النقاد بأن يصنع نمط خاص له، فطرح أغنية بعنوان "روك يور بادي". ومن ثم في عام 2006، طرح ألبومه المنفرد الثاني بعنوان الجنس في المستقبل/أصوات الحب الذي تقوم فكرته على وجهين؛ الأول بعنوان "الجنس في المستقبل"، وهو يختص بالأغاني الراقصة، أما الثاني، فهو "أصوات الحب" الخاص بالأغاني الحزينة، وقد طرح منه جاستن أغاني ناجحة أحتلت المركز الأول في الولايات المتحدة من خلال قائمة بيلبورد هوت 100 هي: "سكسي باك"، "ماي لوف"، و"وات قوز أروند... كامز أروند". أحتل الألبوم المركز الأول علي قائمة بيلبورد 200. وهنا يظهر الأثر الكبير الذي لمسه جاستن من خلال الملحن تمبالاند، فقد لحن له أغاني قليلة في ألبومه الأول، أما في الثاني، فقد قام بتلحين جميع الأغاني، ليكوّنا فريقاً ناجحاً مع الكندية نيللي فرتادو التي لحن لها تمبالاند ألبوماً آخر هو لووس جنباً إلى جنب مع ألبوم الجنس في المستقبل/أصوات الحب. كما أن جاستن اشترك مع فرتادو وتمبالاند في أغنية تريو جمعتهم في بداية عام 2007 بعنوان "غيف إت تو مي"، وظهر جاستن مع نيللي وتمبالاند في أغنية "برومسكيوس". تمكن تمبرليك من تأسيس نفسه كمغني فردي، وذلك عندما تجاوزت مبيعات ألبوميه الأول والثاني الـ10،000،000 نسخة. ركز تمبرليك بعدها علي إنتاج الأغاني، والتعاون مع مغنيين آخرين في أغانيهم. اعتزل تمبرليك الغناء منذ عام 2008، وحتي عام 2012، ليحمل أدوار البطولة في الأفلام: الشبكة الاجتماعية، معلمة سيئة، أصدقاء مع امتيازات، وفي الوقت المحدد.

وفي عام 2013، عاد جاستن إلي الغناء وأطلق ألبومه الثالث بعنوان ذا 20/20 إيكسبرينس، وأطلق من هذا الألبوم العديد من الأغاني الناجحة منها: "سوت أند تاي"، و"ميرورز" التي أهداها إلى زوجته جيسيكا بيل. كان هذا الألبوم هو الألبوم الأكثر مبيعًا لهذا العام، وكانت مبيعات أسبوعه الأول هي أضخم المبيعات في السنة. وفي شهر سبتمبر من نفس العام، أطلق ألبومه الرابع بعنوان ذا 20/20 إيكسبرينس – 2 أوف 2، وأطلق منه أغنيته الناجحة "نوت آ باد ثينك" التي دخلت ضمن أفضل 10 أغاني في السنة. قدم تمبرليك في هذان الألبومان نوع جديد من الموسيقى يُدعي بالـنيو سول، وقد تأثر تمبرليك جزئيًا في هذان الألبومان بموسيقى الروك في الستينيات والسبعينيات. قدم تمبرليك فرقته أطفال تينيسي في جولته الداعمة للألبومان، وهي فرقة مُكونة من عازفين وراقصين. وفي عام 2016، شارك تمبرليك بدور صوتي لشخصية "برانش" في فيلم ترولز من إنتاج إستوديو الرسوم المتحركة دريم ووركس أنيميشن. ومن خلال ذلك الفيلم قدم أغنيته الشهيرة "كانت ستوب ذل فييلينج!" التي كانت إحدي أغاني ألبوم الموسيقى التصويرية، والتي أحتلت المركز الأول علي قائمة بيلبورد هوت 100، لتصبح خامس أغنية منفردة له تحتل نفس المركز بنفس القائمة. في عام 2018، طرح تمبرليك ألبومه الغنائي الخامس رجل الغابة، وطرح منه أغنيتان داعمتان، "قذرة" و"قل شيئًا"، وكانتا من ضمن أفضل 10 أغاني في العام. أحتل الألبوم المركز الأول في الولايات المتحدة، وأصبح رابع ألبوماته التي أحتلت المركز الأول في الولايات المتحدة. كما أصبح سادس أفضل الألبومات مبيعًا في السنة في أواخر عام 2018. في مايو 2019، حصل تمبرليك على دكتوراه فخرية من كلية باركلي للموسيقى.

حصل تمبرليك علي 10 جوائز غرامي، و4 جوائز إيمي، و3 جوائز بريت، و9 جوائز بيلبورد الموسيقية، وجائزة الأيقونة المعاصرة من قاعة مشاهير كتاب الأغاني، ودرجة الدكتوراه الفخرية في الموسيقى من كلية باركلي للموسيقى، وجائزة مايكل جاكسون للتميز، والعديد من الجوائز الأخري. أصبح تمبرليك واحد من أفضل فناني الموسيقى مبيعًا في العالم، وباع أكثر من 32،000،000 ألبوم و56،000،000 أغنية منفردة على مستوى العالم طوال مسيرته الفردية. تم إدراجه أيضا كأيقونة في البوب. وفقًا لدي مجلة بيلبورد في عام 2017، تمبرليك أفضل مغني منفرد ذكر في تاريخ قائمة مينستريم توب 40. صنفته مجلة تايم كواحد من ضمن أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم في عامي 2007 و2013. تمبرليك أيضا مؤسس شركة تسجيلات تينمان، وخط الملابس وليام راست. كما أسس سلسلة مطاعم (Destino and Southern Hospitality).

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.