جون آدامز

جون آدامز الابن (بالإنجليزية: John Adams)‏ (30 أكتوبر (19 أكتوبر حسب التاريخ اليولياني) 1735 - 4 يوليو 1826) هو سياسي أمريكي شغل منصب الرئيس الثاني للولايات المتحدة (1797-1801) وأول نائب للرئيس (1789-1797). وكان محاميا ودبلوماسيا ورجل دولة ومنظرا سياسيا، وهو أحد الآباء المؤسسين وكان زعيم حركة الاستقلال الأمريكية عن بريطانيا العظمى. وكان أيضا كاتب يوميات ورسائل، وبالأخص مع زوجته أبيجيل.

جون آدامز
(بالإنجليزية: John Adams)‏ 

مناصب
عضو مجلس نواب ماساتشوستس  
تولى المنصب
يونيو 1770 
سفير الولايات المتحدة لدى هولندا (1 )  
في المنصب
19 أبريل 1782  – 30 مارس 1788 
سفير الولايات المتحدة لدى المملكة المتحدة (1 )  
في المنصب
1 أبريل 1785  – 30 مارس 1788 
سفير الولايات المتحدة إلى فرنسا  
في المنصب
1788  – 1788 
نائب رئيس الولايات المتحدة (1 )  
في المنصب
21 أبريل 1789  – 4 مارس 1797 
 
الرئيس المنتخب للولايات المتحدة (2 )  
في المنصب
ديسمبر 1796  – 4 مارس 1797 
انتخب في انتخابات الرئاسة الأمريكية 1796  
رئيس الولايات المتحدة (2 )  
في المنصب
4 مارس 1797  – 4 مارس 1801 
انتخب في انتخابات الرئاسة الأمريكية 1796  
معلومات شخصية
الميلاد 30 أكتوبر 1735م
برينتري  
الوفاة 4 يوليو 1826 (90 سنة)
كوينسي، ماساتشوستس  
سبب الوفاة قصور القلب  
مواطنة الولايات المتحدة
أمريكا البريطانية
مملكة بريطانيا العظمى  
الطول 170 سنتيمتر  
عضو في الجمعية الأمريكية للفلسفة ،  والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم ،  والجمعية الأثرية الأمريكية   
الزوجة أبيجيل آدامز (25 أكتوبر 1764–28 أكتوبر 1818) 
أبناء أبيقايل (نابي)
جون كوينسي
سوزانا
تشارلز
توماس
إليزابيث (ولدت ميتة)
عدد الأولاد 6  
الأب جون آدامز سينيور  
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة هارفارد
كلية هارفارد  
المهنة محامي ،  وسياسي ،  ودبلوماسي ،  وفيلسوف سياسي  ،  ورجل دولة  
الحزب الحزب الفيدرالي الأمريكي  
اللغة الأم الإنجليزية  
اللغات الإنجليزية ،  والفرنسية ،  واللاتينية  
الجوائز
زمالة الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم   
زمالة الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم    
التوقيع
 
المواقع
IMDB صفحته على IMDB 

تعاون جون آدامز مع ابن عمه، الزعيم الثوري صموئيل آدامز، لكنه كوّن مكانته الخاصة قبل الثورة الأمريكية. قدم دفاعا قانونيا ناجحا (وإن لم يكن شعبيا) عن الجنود البريطانيين المتهمين في مذبحة بوسطن، حيث واجه مشاعر الناس المعادية لبريطانيا مدفوعا بتمسكه بحق الاستعانة بمحام وافتراض البراءة. كان آدماز مندوبا عن ماساتشوستس إلى الكونغرس القاري، حيث لعب دورا قياديا في إقناع الكونغرس بإعلان الاستقلال. وساعد توماس جيفرسون في صياغة إعلان الاستقلال في عام 1776، وكان من أبرز مناصريه في الكونغرس. كما كان دبلوماسيا في أوروبا، وساعد في التفاوض على معاهدة سلام في النهاية مع بريطانيا العظمى، وحصل على قروض حكومية حيوية من المصرفيين في أمستردام. كان آدامز المؤلف الرئيسي لدستور ماساتشوستس في عام 1780. وقد أثر ذلك على تطور دستور أمريكا نفسها، كما فعل عمله السابق "أفكار حول الحكومة" (1776).

أمن له تاريخه كثوري مخلص نيابة الرئيس جورج واشنطن لفترتين (1789-1797)، وكذلك انتخابه في عام 1796 كرئيس ثان للبلاد. واجه آدامز انتقادات شديدة في رئاسته من الجمهوريين الجيفرسونيين، وكذلك الفصيل المهيمن في حزبه الفدرالي، بقيادة منافسه ألكسندر هاميلتون. ووقع آدامز على قوانين الأغراب والفتنة المثير للجدل، وقام ببناء الجيش والبحرية في مواجهة "شبه الحرب" غير المعلنة مع فرنسا. وكان الإنجاز الرئيسي لرئاسته هو الحل السلمي للصراع أمام معارضي هاملتون. غالبا ما يوصف آدامز بأنه "أب البحرية الأمريكية" بسبب موقفه القوي بشأن مسألة الدفاع. وكان أول رئيس أمريكي يقيم في القصر التنفيذي، المعروف الآن باسم البيت الأبيض.

خسر آدامز إعادة انتخابه في عام 1800 أمام توماس جيفرسون، وتقاعد بعدها إلى ماساتشوستس. واستأنف لاحقا صداقته مع جيفرسون بعد تقاعده ظلا يتراسلان لأربعة عشر عاما. كان رب عائلة من السياسيين والدبلوماسيين والمؤرخين يشار إليهم الآن باسم عائلة آدامز السياسية. وكان آدامز والد جون كوينسي آدامز، الرئيس السادس للولايات المتحدة. توفي في الذكرى السنوية الخمسين لإعلان الاستقلال، وفي نفس اليوم الذي توفي فيه جيفرسون. وقد وضعه المؤرخون الحديثون في المجمل في مرتبة إيجابية بين الرؤساء.

جون آدامز

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.