جو سوينسون

جوان كيت سوينسون (بالإنجليزية: Jo Swinson)‏، الحاصلة على رتبة الإمبراطورية البريطانية، (من مواليد 5 فبراير 1980)، سياسية بريطانية عضو في الحزب الليبرالي الديموقراطي، شغلت منصب زعيم الديموقراطيين الليبراليين من 22 يوليو 2019 وحتى 13 ديسمبر من نفس العام، وكانت بذلك أول امرأة وأصغر شخص يشغل هذا المنصب. شغلت سوينسون منصب عضو في برلمان المملكة المتحدة عن دائرة دونبارتونشير الشرقية الانتخابية بين عامي 2005 و2015، وبين عامي 2017 و2019.

جو سوينسون
(بالإنجليزية: Jo Swinson)‏ 
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإنجليزية البريطانية: Joanne Kate Swinson)‏ 
الميلاد 5 فبراير 1980 (41 سنة) 
غلاسكو  
مواطنة المملكة المتحدة  
لون الشعر شعر بني  
الطول 168.75 سنتيمتر  
مناصب
عضو البرلمان الرابع والخمسون للمملكة المتحدة  
عضوة خلال الفترة
5 مايو 2005  – 12 أبريل 2010 
انتخبت في الانتخابات العامة في المملكة المتحدة 2005   
الدائرة الإنتخابية دونبارتونشير الشرقية  
فترة برلمانية برلمان المملكة المتحدة الرابع والخمسون   
عضو البرلمان الخامس والخمسون للمملكة المتحدة  
عضوة خلال الفترة
6 مايو 2010  – 30 مارس 2015 
انتخبت في الانتخابات العامة في المملكة المتحدة 2010  
الدائرة الإنتخابية دونبارتونشير الشرقية  
فترة برلمانية برلمان المملكة المتحدة الخامس والخمسون   
عضو برلمان المملكة المتحدة الـ57  
عضوة خلال الفترة
8 يونيو 2017  – 6 نوفمبر 2019 
انتخبت في الانتخابات العامة في المملكة المتحدة 2017  
الدائرة الإنتخابية دونبارتونشير الشرقية  
فترة برلمانية برلمان المملكة المتحدة السابع والخمسون   
زعيم الديمقراطيون الليبراليون  
في المنصب
22 يوليو 2019  – 13 ديسمبر 2019 
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية لندن للاقتصاد  
المهنة سياسية  
الحزب الديمقراطيون الليبراليون  
اللغات الإنجليزية  
الجوائز
 نيشان الامبراطورية البريطانية من رتبة قائد    
المواقع
الموقع الموقع الرسمي 
IMDB صفحتها على IMDB 

درست سوينسون في كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية، وعملت بعدها لفترة وجيزة في مجال العلاقات العامّة، قبل انتخابها لمجلس العموم. أصبحت سوينسون، عام 2005، أصغر عضو في برلمان المملكة المتحدة في تلك الدورة الانتخابية وشغلت منصب المتحدث باسم الحزب الليبرالي الديموقراطي، وغطت العديد من الحقائب الوزارية، بما في ذلك خارجية إسكتلندا، وشؤون المرأة والمساواة، والمجتمعات والحكومة المحلية، والشؤون الخارجية وشؤون الكومنولث.

في عام 2010، وبعد دخول الديموقراطيين الليبراليين في حكومة ائتلافية مع حزب المحافظين، عملت سوينسون سكرتيرةً برلمانية خاصة لنائب رئيس الوزراء، نك كلغ، وعُينت لاحقًا وكيلة برلمانية لوزارة الأعمال والابتكار والمهارات. فقدت سوينسون مقعدها في البرلمان في انتخابات عام 2015، لكنها عادت لتستعيده في الانتخابات المبكرة التي أجريت بعد ذلك بعامين اثنين. بعد فترة وجيزة من عودتها إلى البرلمان، انتُخبت سوينسون نائبة لزعيم حزب الديموقراطيين الليبرالييين، دون معارضة. وبعد تقاعد فينس كيبل، هزمت سوينسون إد دافي في انتخابات زعامة حزب الديموقراطيين الليبراليين، لتشغل المنصب في شهر يوليو من عام 2019.

قادت سوينسون حزبها خلال الانتخابات العامة لعام 2019، وكان من الممكن لها أن تقود حكومة ذات أغلبية ليبرالية ديموقراطية من شأنها إلغاء المادة 50 وإلغاء عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لكن، وبدلًا من ذلك، خسرت سوينسون مقعدها في البرلمان لصالح لحزب القومي الإسكتلندي، وأُزيحت عن زعامة الحزب. كانت فترة زعامتها لحزب الديموقراطيين الليبراليين، التي استمرت لأربعة أشهر ونصف فقط، الأقصر في تاريخ الحزب.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.