حثل عظمي كلوي المنشأ

يُعرّف سوء التغذية العظمي الكلوي أو الحثل العظمي كلوي المنشأ (بالإنكليزية: Renal osteodystrophy) حالياً على أنه تغيّر في مورفولوجيا العظام لدى المرضى المصابين بالمرض الكلوي المزمن، وهو أحد مقاييس المحتوى العظمي للاضطراب الجهازي للمعادن والعظام المترافق مع المرض الكلوي المزمن، وقد صيغ مصطلح «الحثل العظمي كلوي المنشأ» عام 1943، بعد مضي 60 عاماً على تحديد ترابط بين أمراض العظام والفشل الكلوي.

حثل عظمي كلوي المنشأ
معلومات عامة
الاختصاص طب الكلى  
الإدارة
أدوية

حُددت الأنماط التقليدية للحثل العظمي كلوي المنشأ اعتماداً على التقلب والتمعدن كما يلي:

  1. نمط خفيف، يتميز بازدياد طفيف في التقلب مع تمعدن طبيعي.
  2. التهاب العظام الليفي، وفيه يزداد التقلب ويبقى التمعدن طبيعياً.
  3. تليّن العظام، ويتميز بتقلب متناقص وتمعدن شاذ.
  4. نمط وهني، يتميز بتقلب متناقص ولا خلوية.
  5. نمط مختلط، يتضمن تقلباً متزايداً وتمعدناً شاذاً.

اقترح تقرير لمنظمة «مرض الكلى: تحسين النتائج العالمية» أن خزعات العظام المأخوذة من المصابين بالمرض الكلوي المزمن ينبغي أن تتميز بتحديد تقلب العظام، وتمعدنها وحجمها.

من جهة أخرى، يُعرّف اضطراب المعادن والعظام المترافق مع المرض الكلوي المزمن على أنه اضطراب جهازي لاستقلاب المعادن والعظام نتيجة تظاهر المرض الكلوي المزمن بأحد الشذوذات التالية أو تشكيلة منها:

شذوذات في استقلاب الكالسيوم، أو الفوسفور، أو الهرمون الدريقي أو الفيتامين د.

شذوذات في تقلب العظام، أو تمعدنها، أو حجمها، أو نموها الخطي أو قوتها (الحثل العظمي كلوي المنشأ).

تكلس الأوعية أو الأنسجة الرخوة الأخرى.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.