حرب الاستنزاف

حرب الاستنزاف (بالعبرية: מלחמת ההתשה) أو حرب الألف يوم كما أطلق عليها بعض الإسرائيليين. والاستنزاف هو مصطلح أطلقه الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر على الحرب التي اندلعت بين مصر وإسرائيل على ضفتي قناة السويس. بدأت أحداثها عندما تقدمت المدرعات الإسرائيلية صوب مدينة بور فؤاد بهدف احتلالها يوم 1 يوليو، 1967، فتصدت لها قوة من الصاعقة المصرية بنجاح فيما عرف بمعركة رأس العش. تصاعدت العمليات العسكرية خلال الأشهر التالية خاصة بعد مساندة العرب لدول المواجهة أثناء مؤتمر القمة العربية في الخرطوم، ورفض إسرائيل لقرار مجلس الأمن 242 الداعي لانسحاب إسرائيل من الأراضي العربية التي احتلها عقب انتصارها الخاطف على العرب خلال حرب يونيو.

حرب الاستنزاف (1967-1970)
جزء من الصراع العربي الإسرائيلي
الرئيس جمال عبد الناصر وقيادات الجيش المصري على الجبهة خلال حرب الاستنزاف.
معلومات عامة
التاريخ 1 يوليو 1967 - 7 أغسطس 1970
الموقع قناة السويس
النتيجة أبرز نتائج الحرب:
المتحاربون
الجمهورية العربية المتحدة
سوريا
 الأردن
منظمة التحرير الفلسطينية
 الاتحاد السوفيتي
الكويت
كوبا
 إسرائيل
القادة
جمال عبد الناصر
عبد المنعم رياض 
محمد فوزي حاخوا
أحمد إسماعيل علي
محمد صادق
محمود عبد الرحمن فهمي
فؤاد زكري
أمين الهويدي
مدكور أبو العز
مصطفى شلبي
على مصطفى بغدادي
محمد علي فهمي
ليفي أشكول
جولدا مائير
موشيه ديان
اسحاق رابين
ايجال ألون
زلمان شازار
حاييم بارليف
ارئيل شارون
يشياهو جافيتش
موردخاي هود
عوزي ناركس
القوة
في مرحلة إعادة البناء
7,752 إلى 15,000 خبير سوفياتي
275,000 جندي (بالاحتياطي)
الخسائر
*الجبهة المصرية:

 مصر: من 900 قتيل
6,285 جريح إلى 10 آلاف قتيل و2000 جريح (بالمدنيين)

  • 2
  • تدمير عدد كبير من كتائب الصواريخ
  • خسارة 60-114 طائرة
  • 1 مدمرة غرقت
  • 1 كاسحة ألغام غرقت
  • من 4-6 لنشات غرقت

: من 49-58 خبير قتلوا من ضمنهم خمس طيارين

  • خسارة خمس طائرات ميج-21

: 24 قتيل

  • الجبهة السورية:

: مئات القتلى والجرحى
3 طائرات ميج

  • 46 أسير
  • : 180 قتيل
    250 جريح
  • الجبهة الأردنية:
  • : من 40-84 قتيل

من 108-250 جريح
4 أسير
إصابة 28 دبابة وأسر اثنتان

  • : 1,828 قتيل
    مئات الجرحى
    2,500 أسير
من 1000 إلى 8000 جندي قتيل من ضمنهم 999 قتيل على الجبهة المصرية
227 مدني قتيل
2,659 جريح
  • 700 أسير منهم: 150-170 على الجبهة المصرية، 3 على الجبهة السورية، 1 لدى الأردن
  • 30-13 طائرة على الجبهة المصرية
  • 3 طائرات على الجبهة السورية
  • 1 مدمرة غرقت
    2 سفينة تجارية تضررت
    1 سفينة إنزال غرقت
    1 سفينة إنزال تضررت
    1 زورق برترام هجومي غرق
    1 زورق صيد غرق

استمرت الحرب لنحو ثلاث سنوات، وخلالها استهدفت غارات سلاح الجو الإسرائيلي المدنيين المصريين أملا في إخضاع القيادة السياسية المصرية، مستخدمين في ذلك مقاتلات الفانتوم الأميركية الحديثة. كما استعان المصريون بالخبراء السوفييت وصواريخ الدفاع الجوي السوفياتية لتأمين العمق المصري. وشهدت الحرب أيضًا معارك محدودة بين إسرائيل وكل من سوريا والأردن والفدائيين الفلسطينيين. وفي 7 أغسطس، 1970 انتهت المواجهات بقرار الرئيس عبد الناصر والملك حسين قبول مبادرة روجرز لوقف إطلاق النار. ولم تؤد الحرب إلى أي تغييرات في خطوط وقف إطلاق النار، ولم تنجح كذلك المساعي الهادفة للتوصل إلى تسوية سلمية بسبب التعنت الإسرائيلي، وانما سادت حالة من اللا سلم واللا حرب، والتي أدت بدورها إلى نشوب حرب أكتوبر بعد ثلاث سنوات.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.