حرب جبلية

يشير مصطلح الحرب الجبلية إلى الحرب في الجبال أو في التضاريس مماثلة الوعورة. ويسمى هذا النوع من الحروب أيضًا باسم الحرب الألبينية، نسبةً إلى جبال الألب. تُعد الحرب الجبلية من أخطر أنواع القتال؛ لأنها تتضمن النجاة من الظروف الجوية القاسية والتضاريس الخطرة جنبًا إلى جنب مع النجاة من القتال مع العدو.

تعَد سلاسل الجبال ذات أهمية استراتيجية؛ لأنها غالبًا ما تكون حدودًا طبيعيةً، وقد تكون أيضًا مصدرًا للمياه (مثل هضبة الجولان- نزاع المياه). يتطلب مهاجمة موقع العدو المتحصن في التضاريس الجبلية عددًا أكبر من الجنود المهاجمين بالنسبة إلى عدد الجنود المدافعين مقارنةً بالحرب التي تجري على أرض مستوية. تُعتبر الجبال خطيرة في أي وقت من السنة، إذ تتعرض إلى البرق، وعواصف الرياح القوية، وتساقط الصخور، والانهيار الجليدي، والثلوج، والجليد، والبرد القارس، والأنهار الجليدية، بالإضافة إلى ذلك، يتعرض الجنود إلى تشققات الجبال الجليدية وتضاريسها العامة غير المستوية ما يبطئ وتيرة حركتهم ومعداتهم، ويُعتبر كل ما سبق تهديدات إضافية للمقاتلين. تنطوي التحركات والمد بالتعزيزات والإخلاء الطبي -الذي يتطلب صعودًا وهبوطًا على المنحدرات شديدة الميلان والمناطق التي لا يمكن حتى لحيوانات الأحمال الوصول إليها- على بذل جهد هائل من الطاقة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.