حقبة فارغاس

حقبة فارغاس (بالبرتغالية: Era Vargas) هي الفترة من تاريخ البرازيل بين عامي 1930 و1945، عندما كانت البلاد تحت حكم الدكتاتور جيتوليو فارغاس. تُعرف الفترة بين عامي 1930 و1937 باسم الجمهورية البرازيلية الثانية، أما الجزء الثاني من حقبة فارغاس منذ عام 1930 حتى عام 1946 فيعرف باسم الجمهورية البرازيلية الثالثة أو الدولة الجديدة.

جزء من سلسلة حول
تاريخ البرازيل

بوابة البرازيل

مثلت الثورة البرازيلية عام 1930 نهاية الجمهورية البرازيلية الأولى. إذ أطاحت بالرئيس واشنطن لويس بيريرا دي سوزا، ومنعت تولي الرئيس المنتخب جوليو بريستيس للرئاسة بذريعة تزوير أنصاره نتائج الانتخابات؛ أُلغي دستور عام 1891 وانحل المجلس الوطني وسلم المجلس العسكري السلطة لفارغاس. ازداد تدخل السلطة الاتحادية في شؤون الحكومات المحلية، وشهد الوسط السياسي تغيرات واضحة من خلال قمع الأقليات السياسية الحاكمة في ولايتي ساو باولو وميناس جرايس.

تتكون حقبة فارغاس من ثلاث مراحل متعاقبة:

  • مرحلة الحكومة المؤقتة (1930 – 1934)، وهي فترة حكم فارغاس بمرسوم كرئيس للحكومة المؤقتة التي وضعتها الثورة، وذلك بانتظار تبني دستور جديد للبلاد.
  • مرحلة دستور عام 1934، حين وُضعت مسودة لدستور جديد ووافق عليها المجلس الوطني لعامي 1933 – 1934، وبذلك حكم فارغاس -المنتخب من قبل المجلس الوطني تحت البنود الانتقالية للدستور- وأصبح رئيس البلاد إلى جانب سلطة تشريعية منتخبة ديمقراطيًا.
  • مرحلة الدولة الجديدة (1937 – 1945)، التي تأسست عندما فرض فارغاس دستورًا جديدًا شبه دكتاتوري من خلال انقلاب عسكري ألغى من خلاله السلطة التشريعية وحكم البرازيل كديكتاتور.

مثلت الإطاحة بجيتوليو فارغاس ونظام الدولة الجديدة عام 1945، ثم إعادة الديمقراطية إلى البرازيل بتبني دستور جديد عام 1946 نهاية حقبة فارغاس وبداية حقبة عرفت باسم الجمهورية البرازيلية الرابعة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.