حقوق المرأة في أفغانستان

حقوق المرأة في أفغانستان تحسنت تدريجيا في العقد الأخير تحت إدارة كرزاي. من خلال الحكام مختلفة مثل المجاهدين وطالبان في الجزء الأخير من القرن العشرين، وكانت النساء كافحن للحصول على الحريات وإصلاح المجتمع الذي هو في يهمن عليه الذكور أولا وأخيرا. لا يزال العنف ضد المرأة في أفغانستان مرتفعا، ولكن لاحظ المراقبون الدوليون وجود تحسن نسبي واصفين تطور البلاد ببطء في هذا الشأن، على الرغم عن ما أعربت منه الجماعات الحقوقية من تجدد مخاوفها في عام 2014.

يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
تحتوي هذه المقالة ترجمة آلية، يجب تدقيقها وتحسينها أو إزالتها لأنها تخالف سياسات ويكيبيديا.(نقاش)
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.