حق طبيعي

الحق الطبيعي (باللاتينية: ius naturae)، هو مجموعة الحقوق التي يكتسبها الفرد بالطبيعة. أي أنها هبة طبيعية لكل فرد من الجنس البشري، لا تنزع من الشخص والشعوب وتلتصق بالإنسان، ومن حقّه أن يعيها كوعيه حريته وكرامته الإنسانية؛ في حين يجب على المجتمع وسلطاته أن تؤمن الشروط على مختلف الأصعدة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والثقافية، لجعل ممارستها وصيانتها أمرًا ممكنًا، ومحاربة الحواجز التي تحول دونها أو تنتهك حرمتها.

فعلاوة على الحقوق التي يحرزها الإنسان بعمله، يمثل الحق الطبيعي، الحقوق الأخرى الأساسية التي يحصل عليها ليس بالإربتاط بنشاطه أو وظيفته بل نبعًا من كرامته الجوهرية بصفته إنسانًا. بكل الأحوال، فإنه لا يمكن النظر للحقوق الطبيعية بوصفها حقوقًا فردية مكتفية بذاتها، بل هي محدودة بالمجتمع والخيرات العامة للأفراد الآخرين، فإنّ فردية مطلقة تعني "تضعضع الروابط الأخوية بين الناس، ليحلّ مكانها الرعب والحقد والخوف".

تدعو الكنيسة المسيحيين للسعي لترسيخ الحقوق الطبيعية: "إن اللامساواة الجائرة وأشكال الإكراه المختلفة التي تطال اليوم ملايين من الرجال والنساء، تتنافى تنافيًا صريحًا مع إنجيل المسيح ومن شأنها ألا تدفع ضمير أي مسيحي مرتاحًا"، ولا يسوغ للدولة أن تمنع هه الحقوق: "لأنّ الدولة وجدت لتحمي الحق الطبيعي لا لتهدمه، فإذا تعدّت الدولة على هذه الحقوق، فهي تتعدى على ذاتها".

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.