خوسيه ماريا موريلوس

خوسيه ماريا تيكلو موريلوس بيريز إي بافون (بالإسبانية: José María Teclo Morelos Pérez y Pavón)‏ (ولد 30 سبتمبر 1765، مدينة بلد الوليد، وهي الآن موريليا في ميتشواكان - توفي 22 ديسمبر 1815، سان كريستوبال إكاتيبيك، ولاية المكسيك) هو كاهن كاثوليكي روماني مكسيكي قاد المتمردين الثوريين خلال حرب الاستقلال المكسيكية، حيث تولى قيادتها بعد إعدام ميغيل هيدالغو إي كوستيا في عام 1811. يعود الفضل إلى موريلوس وإغناسيو لوبيز رايون في تنظيم حرب الاستقلال. تم إنشاء مؤتمر أناواك في 13 سبتمبر 1813 تحت إشراف موريلوس، وفي 6 نوفمبر من نفس العام أعلن المؤتمر استقلال البلاد. في 22 أكتوبر 1814، وضع الكونغرس الدستور، وهو "القرار الدستوري من أجل أمريكا المكسيكية"، الذي أعلن فيه أن المكسيك ستكون جمهورية.

خوسيه ماريا موريلوس
 

معلومات شخصية
الميلاد 30 سبتمبر 1765  
موريليا  
الوفاة 22 ديسمبر 1815 (50 سنة)  
سبب الوفاة إعدام رميا بالرصاص    
مكان الدفن مدينة مكسيكو  
الحياة العملية
المهنة قسيس ،  ورجل دين   ،  وعسكري ،  وسياسي  
اللغات الإسبانية  
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب حرب الاستقلال المكسيكية  
التوقيع
 

تلقى جيشه سلسلة من الهزائم وتم القبض عليه من قبل الجيش الملكي الاسباني، وتمت محاكمته من قبل محاكم التفتيش، ونزعت صلاحيته كرجل دين، وأعدم من قبل السلطات المدنية بتهمة الخيانة في عام 1815. كان موريلوس بطلا قوميا في المكسيك، ويعتبر قائدا عسكريا ناجحا على الرغم من أنه لم يكون عسكريا بالمهنة، بل كان كاهنا.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.