داود الظاهري

داود بن علي الظاهري بن خلف، البغدادي المعروف بالأصبهاني (201 - 270 هـ - 816 - 884 م)، أبو سليمان، الملقب بالظاهري: أحد الأئمة المجتهدين في الإسلام. تنسب إليه الطائفة الظاهرية، وسميت بذلك لأخذها بظاهر الكتاب والسنة وإعراضها عن التأويل والرأي والقياس. وكان داود أول من جهر بهذا القول. وهو أصبهانيّ الأصل، ومولده في الكوفة. سكن بغداد، وانتهت إليه رياسة العلم فيها. قال أبو محمد ابن حزم : إنما عرف بالأصبهاني، لأن أمه أصبهانية، وكان أبوه حنفي المذهب.

هذه المقالة بحاجة لمراجعة خبير مختص في مجالها. يرجى من المختصين في مجالها مراجعتها وتطويرها. (أبريل 2019)
إمام  
داود الظاهري

معلومات شخصية
الميلاد 815
الكوفة
الوفاة 883
بغداد  
مواطنة الدولة العباسية  
الديانة الإسلام، أهل السنة والجماعة، ظاهرية
أبناء أبو بكر محمد بن داود الظاهري  
الحياة العملية
تعلم لدى محمد بن إدريس الشافعي ،  وأحمد بن حنبل ،  وإسحاق بن راهويه ،  وأبو ثور البغدادي ،  ويحيى بن معين  
التلامذة المشهورون نفطويه ،  وأبو بكر محمد بن داود الظاهري ،  ومحمد بن جرير الطبري ،  ورويم بن أحمد ،  وعبد الله بن قاسم القيسي ،  وابن حزم الأندلسي  
المهنة فقيه ،  ومُحَدِّث  
مجال العمل الفقه ،  وأصول الفقه ،  وعلم الحديث  
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.