روحية

الروحية هي حركة دينية قائمة على الاعتقاد بأن أرواح الأموات موجودة وقادرة وعلى التواصل مع الأحياء. لا يعتبر الروحانيون الحياة الآخرة أو «عالم الأرواح» مكانًا ثابتًا، بل مكانًا تتابع فيه الأرواح تطورها. يودي هذان المعتقدان -إمكانية التواصل مع الأوراح، وأن الأرواح أكثر تطورًا من البشر- إلى إيمان الروحانيين بمعتقد ثالث، وهو: أن الأرواح قادرة على تقديم معرفة مفيدة حول قضايا أخلاقية وروحية، بالإضافة إلى حقائق حول طبيعة الإله. يتحدث بعض الروحانيين عن مفهوم يشيرون إليه باسم «المرشد الروحي»، ويعني الاعتماد على بعض الأرواح التي يتم التواصل معها للحصول على الإرشاد الروحي. تُعتبر الروحانية أحد فروع الروحية، وطورها ألان كارديك، وتُمارس اليوم بشكل رئيسي في أوروبا القارية وأمريكا اللاتينية خصوصًا في البرازيل، وتؤكد على نظرية تناسخ الأرواح.

تطورت الروحية وبلغت ذروة نموها وعدد أعضائها منذ أربعينيات القرن التاسع عشر إلى عشرينيات القرن العشرين، خصوصًا في الدول الناطقة باللغة الإنجليزية. بحلول عام 1897، يُقال أن عدد أتباع الروحية بلغ أكثر من ثمانية ملايين شخص في الولايات المتحدة وأوروبا، ينحدر معظمهم من الطبقتين الوسطى والعليا.

ازدهرت الروحية لنصف قرن دون وجود نصوص قانونية أو منظمات رسمية، وحققت التماسك من خلال نشر المجلات الدورية، وجولات المحاضرين المختصين بالتجلي، ولقاءات المخيمات، والنشاطات التبشيرية للوسطاء البارعين. شكلت النساء نسبة كبيرة من الروحيين البارزين، ودعمن قضايا مثل التحرير من العبودية وحق النسوة في الاقتراع مثل معظم الروحانيين. بحلول أواخر ثمانينيات القرن التاسع عشر، تراجعت مصداقية الحركة غير الرسمية بسبب اتهام الوسطاء بعمليات احتيال، وبدأت المنظمات الروحية الرسمية بالظهور. تُمارس الروحية اليوم بشكل أساسي من خلال الكنائس الروحية في الولايات المتحدة، وكندا، والمملكة المتحدة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.