زوجة بيلاطس البنطي

زوجة بيلاطس البنطي، هي زوجة بيلاطس البنطي الذي لم يذكر اسمها، والذي يظهر مرة واحدة فقط في إنجيل متى ، حيث تتوسط مع بيلاطس نيابة عن يسوع. من غير المؤكد ما إذا كان بيلاطس متزوجًا بالفعل، على الرغم من أنه من المحتمل. في التقاليد اللاحقة، أصبحت تعرف باسم بروكيولا وباللاتينية ( Procula )أو بروكيولا بالأغريقية ( Πρόκλα ) وتلعب دورًا في العديد من أبوكريفا العهد الجديد . في وقت لاحق، اكتسبت اسم كلوديا بروكولا في التقاليد الغربية، بالإضافة إلى أسماء ومتغيرات أخرى لهذه الأسماء. تبجلها قديسة الكنيسة الأرثوذكسية والكنيسة القبطية والكنيسة الإثيوبية. وكثيرا ما ظهرت في الأدب والسينما.

هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (يوليو 2020)
كلوديا بروكيولا
أيقونة اغريقية بعنوان (Hagia Prokla)

معلومات شخصية
الميلاد سنة 6  
الجليل  
الوفاة 13 سبتمبر 81 (7475 سنة) 
روما  
مواطنة روما القديمة  
الزوج بيلاطس البنطي  

في أثناء محاكمات السيد المسيح، وأثناء جلوس بيلاطس البنطي "عَلَى كُرْسِيِّ الْوِلاَيَةِ أَرْسَلَتْ إِلَيْهِ امْرَأَتُهُ قَائِلَةً: «إِيَّاكَ وَذلِكَ الْبَارَّ، لأَنِّي تَأَلَّمْتُ الْيَوْمَ كَثِيرًا فِي حُلْمٍ مِنْ أَجْلِهِ»" (إنجيل متى 27: 19).  ففي حين لم نعرف أي شيء عن تلك المرأة، ولا حتى اسمها، حلمت هي بحلم صعب تألَّمَت بسببه، وقد كان حُلمًا خطيرًا، لدرجة أن ترسل إلى زوجها الوالي وهو "عَلَى كُرْسِيِّ الْوِلاَيَةِ"، فقد كان الأمر جادًا وعاجلًا بالنسبة إليها.  وطلبت من زوجها -في الأغلب من خلال رسول حامل رسالة موجزة- الابتعاد عن "ذلِكَ الْبَارَّ".  وبرغم اقتناع بيلاطس ببراءة المسيح كذلك، إلا أنه تجاهل كل شيء وأسلمه ليُصْلَب.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.