سويسرا الحديثة المبكرة

التاريخ الحديث المبكر للاتحاد السويسري القديم (بالألمانية: Eidgenossenschaft)‏، ويُدعى أيضًا «الجمهورية السويسرية» أو Republica Helvetiorum) يشمل الفترة الممتدة بين حرب الثلاثين عامًا (1618–1648) والغزو الفرنسي في 1798.

جزء من سلسلة حول
تاريخ سويسرا
التاريخ المبكر
الاتحاد السويسري القديم
الفترة الانتقالية
التاريخ الحديث
خط زمني

بوابة سويسرا

امتازت الفترة الحديثة المبكرة بطبقة حاكمة متزايدة الأرستقراطية وحكم الأقلية، وثورات دينية واقتصادية متواصلة. بعد انقضاء هذه الفترة -فيما بعد سويسرا النابليونية تحديدًا- صار يُشار إليها بـ«النظام القديم».

استمر ضعف التنظيم الاتحادي وشَلَله بسبب الانقسامات الدينية الناجمة عن الإصلاح السويسري. في تلك الفترة استقل الاتحاد استقلالًا رسميًا عن «الإمبراطورية الرومانية المقدسة» بدعم من فرنسا، وصارت علاقته بفرنسا وثيقة جدًا.

شهد العصر الحديث المبكر أيضًا ازدهار الأدب السويسري الفرنسي، وبعضًا من أبرز مؤلِّفي عصر التنوير، مثل رياضياتيِّـي عائلة برونولي، وليونهارت أويلر البازلي.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.