سياسة الجزائر

إطار النظام السياسي في الجزائر هو جمهورية بنظام شبه رئاسي، يكون فيه الرئيس هو رأس الدولة والوزير الأول (رئيس الوزراء) هو رأس الحكومة. والسلطة التنفيذية بيد الحكومة والسلطة التشريعية موزرعة بين الحكومة وكل من المجلس الشعبي الوطني ومجلس الأمة. لدى الجزائر إرث نتاج ثورة التحرير الجزائرية من الإستعمار الفرنسي التي قتل فيها ما يقدر بمليون ونصف جزائري؛ يتمثل باجهزة عسكرية وأمنية قوية ومتنفذة. عام 1988، وبعد مظاهرات واسعة معترضة على طريقة الحوكمة وتداول السلطة سُمح بالأحزاب السياسية، والتي حتى ذلك الوقت كان الفضاء الحزبي حكرا على جبهة التحرير الوطني الحاكمة، وجاءت انتخابات تعددية إلا أن حرية التعبير والتجمع منقوصة. وصفت سلطة الشعب في الجزائر بأنها محكومة لا حاكمة، يسيطر فيها حظوة محيطة بالرئيس بوتفليقة، قيادات عسكرية ومجموعة "غامضة" من المدنيين غير المنتخبين ويطلق عليها اسم “le pouvoir” أو "السلطة" ترسم ضمانات بقاء جبهة التحرير الوطني في السلطة.

جزء من سلسلة مقالات سياسة الجزائر
  • الجزائر
  • السياسة


.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.