سياسة الشمس المشرقة

كانت سياسة الشمس المشرقة ((هانغل: 햇볕 정책)) السياسة الخارجية لكوريا الجنوبية تجاه كوريا الشمالية من 1998 حتى انتخاب إي ميونغ باك رئيسًا للبلاد في 2007. منذ أن وضعها الرئيس الكوري الجنوبي كيم داي جونغ، أدت هذه السياسة إلى مزيد من التواصل السياسي بين الدولتين وعدد من العلامات التاريخية الهامة في العلاقات الكورية-الكورية؛ لقاءا القمة في بيونغ يانغ (قمة يونيو 2000 وقمة أكتوبر 2007 وقمة أبريل 2018) والذين وضعا الأساس لمشاريع أعمال عالية القيمة، واللقاءات الوجيزة بين أفراد العائلات الذين فرقتهم الحرب الكورية.

جزء من سلسلة مقالات سياسة كوريا الجنوبية
كوريا الجنوبية
  • كوريا الجنوبية
  • السياسة

في إطار سياسة الشمس المشرقة جرى تقديم مساعدات مالية كبيرة للشمال ونفذت مشروعات اقتصادية مثل منطقة كايسونغ الصناعية ومنطقة جبل كمغانغ السياحية في الشمال.

في 2000، مُنحت جائزة نوبل للسلام لكيم داي جونغ لتطبيقه الناجح لسياسة الشمس المشرقة.

في 2010، أصدرت وزارة التوحيد تقريرًا جاء فيه أن المساعدات التي أرسلت إلى كوريا الشمالية في عهد سياسة الشمس المشرقة فشلت في إحداث فرق في حياة المواطنين الكوريين الشماليين المعوزين.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.