شبكات الراديو

هناك نوعان من شبكات الراديو مستخدمة حاليًا في جميع أنحاء العالم: شبكة بث طرف واحد إلى الكل (الاتصال البسيط) المستخدمة بصورة شائعة للإعلام العام والترفيه عبر الإعلام، ونوع الراديو مزدوج الاتجاه (الاتصال المزدوج) المستخدم بصورة أكثر شيوعًا للسلامة العامة والخدمات العامة مثل الشرطة والحرائق وسيارات الأجرة وخدمات التوصيل. تستطيع الهواتف المحمولة على الإرسال والاستقبال في وقت واحد باستخدام ترددين مختلفين في نفس الوقت. يُستخدم الكثير من نفس المكونات والتقنيات الأساسية في طرق الاتصال الثلاثة السابقة.

يشترك النوع مزدوج الاتجاه لشبكة الراديو في العديد من التقنيات والمكونات نفسها التي تستخدمها الشبكة اللاسلكية من نوع إذاعة، لكنه يُنصب بصورة عامة مع نقاط بث ثابتة (أجهزة إرسال) مع أجهزة استقبال وأجهزة استقبال/إرسال محمولة أو ما يعرف بأجهزة الإرسال والاستقبال في موقع مشترك. بهذه الطريقة يمكن للوحدات الراديوية الثابتة والمتحركة التواصل مع بعضها البعض عبر مناطق جغرافية واسعة تتراوح في الحجم من مدن فردية صغيرة إلى ولايات/مقاطعات أو دول بأكملها. هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها ربط العديد من مواقع الإرسال/الاستقبال الثابتة لتحقيق نطاق التغطية المطلوب من قبل الجهات ذات الاختصاص أو الجهة التي تنفذ النظام: الوصلات اللاسلكية التقليدية باستخدام العديد من النطاقات الترددية أو وصلات الألياف الضوئية أو الوصلات الميكروية. في جميع هذه الحالات، تُنقل عادةً الإشارات إلى مبدل مركزي من نوع ما حيث تُعالج رسالة الراديو ويُعاد إرسالها (بصورة مكررة) إلى جميع مواقع الإرسال التي من المفروض وصولها إليها.

في الأنظمة الراديوية المعاصرة مزدوجة الاتجاه، يُستخدم مفهوم يسمى التوصيل المنطقي بصورة شائعة لتحقيق كفاءة أفضل في استخدام الطيف الراديوي وتوفير تغطية واسعة جدًا دون تبديل القنوات المطلوبة من قبل مستخدم الراديو المحمول أثناء تجواله عبر مناطق تغطية النظام. يتطابق مفهوم التوصيل المنطقي في الراديو مزدوج الاتجاه مع المفهوم المستخدم في أنظمة الهاتف الخلوي إذ يُعرف كل راديو ثابت ومتحرك بصورة محددة لوحدة التحكم في النظام ويُبدل عمله بواسطة وحدة التحكم.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.