شمال فيتنام

فيتنام الشمالية (بالفيتنامية: Việt Nam Dân Chủ Cộng Hòa)، واسمها رسميًا جمهورية فيتنام الديموقراطية، هي دولة تأسست في جنوب شرق آسيا بين عامي 1945 و1976.

شمال فيتنام
Việt Nam Dân chủ Cộng hòa
جمهورية فيتنام الديمقراطية
Democratic Republic of Vietnam

 

 

1945  1976
علم شعار

عاصمة هانوي
نظام الحكم جمهورية اشتراكية، نظام الحزب الواحد , ماركسية لينينية
اللغة الرسمية الفيتنامية  
اللغة لغة فيتنامية (رسميا)
الرئيس
هو تشي منه 1945–1969
طون دوك ثانغ 1969–1976
السكرتير الاول للحزب
ترونج شينه 1945–1956
هو تشي منه 1956–1960
لو دوان 1960–1976
التاريخ
التأسيس 1945
الزوال 1976
المساحة
المساحة 157.88 كيلومتر مربع  
بيانات أخرى
العملة دونغ فيتنامي شمالي
المنطقة الزمنية +7

خلال ثورة أغسطس عقب الحرب العالمية الثانية، أعلن الثوري الشيوعي الفيتنامي هو تشي منه، زعيم تحالف فيت مين، استقلال بلاده عن الهند الصينية الفرنسية في الثاني من شهر سبتمبر عام 1945، معلنًا بذلك عن تأسيس جمهورية فيتنام الديموقراطية. كان الـ فيت مين (تعني “اتحاد استقلال فيتنام”) تحالفًا يجمع عدة مجموعات وطنية فيتنامية، معظمها خضعت لقيادة الشيوعيين عقب إعادة تأسيس الحزب الشيوعي الفيتنامي في شهر فبراير عام 1951 بعدما كان محظورًا.

تدخلت فرنسا لترسيخ هيمنتها الاستعمارية على فيتنام، ما أدى إلى اندلاع الحرب الهندو–صينية الأولى في شهر ديسمبر عام 1946، وهي حرب عصابات خاضها الـفيت مين ضد فرنسا. استولى الـفيت مين على معظم المناطق الريفية في فيتنام وسيطروا عليها، ما أدى إلى هزيمة فرنسا عام 1954. انتهت مفاوضات مؤتمر جنيف في نهاية ذلك العام بإنهاء الحرب والاعتراف باستقلال فيتنام. قُسمت البلاد وفق اتفاقيات مؤتمر جنيف إلى منطقتين شمالية وجنوبية على طول خط عرض 17° شمال، واشترطت الاتفاقيات إجراء انتخابات عامة في شهر يوليو عام 1956 لـ ”تحفيز عملية توحيد فيتنام”. سيطرت جمهورية فيتنام الديموقراطية على المنطقة الشمالية، وأصبحت تُعرف باسم فيتنام الشمالية، أما المنطقة الجنوبية، والتي كانت تخضع لسيطرة دولة فيتنام التي أسستها فرنسا، فكانت تُدعى بـ فيتنام الجنوبية.

حملت المفوضية الدولية مسؤولية الإشراف على تطبيق اتفاقيات مؤتمر جنيف، وتألفت المفوضية من الهند وكندا وبولندا. مثّلت الهند حركة عدم الانحياز، بينما مثّلت كلّ من كندا وبولندا الكتلة الغربية والكتلة الشرقية على الترتيب. لم توقع الولايات المتحدة الأمريكية على اتفاقيات جنيف، وعلّقت قائلة أنها “ستستمرّ بالسعي وراء تحقيق وحدة البلاد عبر الانتخابات الحرة تحت إشراف الولايات المتحدة لضمان إجرائها بشكل عادل”. في شهر يوليو من عام 1955، أعلن رئيس وزراء دولة فيتنام، نغو دينه ديم، عن عدم مشاركة فيتنام الجنوبية في الانتخابات المُزمع عقدها لتوحيد البلاد. قال دينه ديم أن دولة فيتنام لم توقع على اتفاقيات جنيف، لذا فهي ليست مقيّدة بتنفيذ أحكامها.

عقب فشل محاولة توحيد البلاد عبر الانتخابات، حاولت فيتنام الشمالية توحيد البلاد بالقوة، ما أدى إلى اندلاع الحرب الفيتنامية عام 1955. حارب الجيش الشعبي الفيتنامي في فيتنام الشمالية وفدائيو الفيت كونغ المتمركزين في فيتنام الجنوبية ضد جيش دولة فيتنام الجنوبية، وحصل الطرف الأول على دعمٍ من حلفائه الشيوعيين، تحديدًا الصين والاتحاد السوفياتي. تدخلت الولايات المتحدة في الصراع بالإضافة إلى دول أخرى مناهضة للشيوعية مثل كوريا الجنوبية وأستراليا وتايلاندا إلى جانب فيتنام الجنوبية، وقدموا لها دعمًا عسكريًا كثيفًا لمنع دولٍ أخرى في جنوب شرق آسيا من تبني الفكر الشيوعي. انتشر الصراع في الدول المجاورة، فدعمت فيتنام الشمالية تنظيم الباثيت لاو خلال الحرب الأهلية اللاوسية والخمير الحمر في كمبوديا ضد الحكومات المتحالفة مع الولايات المتحدة الأمريكية والتي أدارت تلك الدول. بحلول عام 1973، اضطرت الولايات المتحدة وحلفاؤها إلى الانسحاب من الحرب، ما أدى إلى ترك فيتنام الجنوبية تحارب وحدها، وهكذا اكتسحتها جيوش فيتنام الشمالية المتفوقة عسكريًا.

انتهت حرب فيتنام في الثلاثين من شهر أبريل عام 1975، وأصبحت فيتنام الجنوبية خاضعة لسلطة الحكومة الثورية الانتقالية، ما أدى إلى توحيد فيتنام في الثاني من شهر يوليو عام 1976، وخلق جمهورية فيتنام الاشتراكية التي نعرفها اليوم. احتفظت الجمهورية الاشتراكية بالتوجهات السياسية لفيتنام الشمالية تحت تأثير الاتحاد السوفياتي، وحافظت أيضًا على عضويتها في المنظمات الدولية، مثل مجلس التعاون الاقتصادي كوميكون.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.