شيوعية أولية

الشيوعية الأولية هي مفهوم نشأ بفضل كارل ماركس وفريدريك إنجلز اللذين زعما أن مجتمعات الصيد وجمع الثمار كانت تقوم -على نحو تقليدي- على العلاقات الاجتماعية القائمة على المساواة والملكية المشتركة. كان وصف لويس هنري مورغان «الشيوعية في الحياة المعيشية» التي يمارسها شعب إيراكوي في أمريكا الشمالية مصدر إلهام رئيس لكل من ماركس وإنجلز. في نموذج ماركس للبنى الاجتماعية الاقتصادية، لم يكن لدى المجتمعات ذات الشيوعية الأولية أي بنى طبقية اجتماعية هرمية أو تراكم لرأس المال.

جزء من سلسلة مقالات
أنظمة اقتصادية
  • بوابة الاقتصاد والأعمال

قدم إنجلز أول نظرية مفصلة للشيوعية الأولية في عام 1884، مع نشر كتاب أصل العائلة والملكية الخاصة والدولة. استخدم ماركس وإنجلز هذا المصطلح، على نحو عام، أكثر من الماركسيين فيما بعد، ولم يطبقاه على مجتمعات الصيد وجمع الثمار فحسب، بل وأيضًا على بعض مجتمعات زراعة الكفاف. لا يتفق العلماء اللاحقون أيضًا، بمن في ذلك الماركسيون، على المدى التاريخي أو مدة ديمومة الشيوعية الأولية.

لاحظ ماركس وإنجلز أيضًا كيف أن تراكم رأس المال قد وجد طريقه في التنظيمات الاجتماعية للشيوعية الأولية. على سبيل المثال، في مراسلة خاصة في نفس العام الذي نُشر فيه كتاب أصل العائلة، هاجم إنجلز الاستعمار الأوروبي، واصفًا النظام الهولندي في جزيرة جاوة بتنظيم الإنتاج الزراعي والاستفادة منه «استنادًا إلى مجتمعات قروية شيوعية قديمة» على نحو مباشر. أضاف إنجلز أن حالات مثل الهند الشرقية الهولندية والهند البريطانية والإمبراطورية الروسية تبين «كيف تقدم الشيوعية الأولية اليوم ... أفضل أساس للاستغلال وأوسعه».

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.