طبل جانبي

الطبل الجانبي (بالإنجليزية: snare drum)‏ هو آلة إيقاعية ينتج صوت ستاكاتو حادا عندم يضرب رأسه بعصا طبل، وذلك بسبب توفره على سلسلة من الأسلاك الصلبة المشدودة المرتبطة بالجلد السفلي. تستعمل الطبوي الجانبية عادة في الأوكسترات، فرق الحفلات، فرق المشاة، المواكب، فرق الطبول، وغيرها. هي واحدة من المكونات الأساسية في طقم الطبول، وهذا الأخير عبارة عن تشكيلة من الآلات الإيقاعية يعزفها قارع طبول أثناء جلوسه ويستعمل في عدة أنواع موسيقية.

طبل جانبي
طبل طقم جانبي.
آلة إيقاعية
أسماء أخرىطبل سنير
تصنيف
هورنبوستيل-ساكس211.212.11
(طبول أسطوانية منفردة مزدوجة السطح، يستعمل سطح واحد للقرع)
تاريخ التطويرالقرن 13
آلة موسيقية ذات صلة
طابور
طقم الطبول
  • (7) صنج رايد
  • (8) صنج سبلاش
  • (9) صنج صيني
غير معروضة
  • طبول بونغو
  • تيمباليز
  • روتوتوم
  • طبل توم أنبوبي
  • طبل غونغ
  • صنج كراش/رايد
  • صنج سيزل
  • صنج جرس
  • صنج سويش
  • جرس البقر
  • طابوقة خشبية
  • طابوقة بلاستيكية
  • جرس خشبي
انظر أيضا

تقرع الطبول الجانبية عادة باستعمال عصي الطبول، لكن قارعات أخرى يممن استعمال مثل الفُرَش وعصي الروت (rutes) للحصول على نغمات مختلفة. الطبل الجانبي آلة معبرة ومتعددة الاستعمالات نظرا لحساسيتها وتجاوبها. تسمح حساسية الطبل الجانبي له بالتجاوب صوتيا مع أكثر الضربات رقة، حتى باستعمال فرشاة أسلاك؛ يمكن استعمالها أيضا في تسلسلات إيقاعية معقدة ومقطوعات سولو تشد الانتباه بجهارة متوسطة. مجاله الصوتي الديناميكي يمكن العازف من إنتاج أنبار بارزة بقرعات قوية، وصوت رعدي حاد (120+ ديسيبل) عندما يقرع إطار الطبل.

يكمن أصل الطبل الجانبي في الطابور، وهو طبل تمثل استعماله الأول في مرافقة الفلوت. تطور الطابور إلى نسخ أكثر عصرية مثل طبل الطقم الجانبي، طبل المشاة الجانبي، وطبل البيكولو الجانبي. يمثل كل أسلوبا مختلفا من الإيقاع والحجم. الطبل الجانبي الذي يمكن رؤيته في حفلات الموسيقى الشائعة يقرع عادة في النبضات الواطئة لتحقيق إيقاع (يسمى أسلوب النبضة الخلفية backbeat). يمكن أن يقرع بنفس الطريقة في فرق المشاة لكنه يقرع في أغلب الأحيان في النبضات المرتفعة (أسلوب النبضة الأمامية front beat). يكون طبل الطقم الجانبي عموما أقصر من طبل المشاة الجانبي، وطبل البيكولو الجانبي هو الأقصر بين الثلاثة. من السهل تمييز الطبل الجانبي بصوته الحاد الصاخب عندم يضرب بقوة بواسطة عصا طبل أو مطرقة إيقاعية. يختلف عمق الصوت من طبل جانبي لآخر نظرا لتقنيات وميزات صنع الطبل. من بين هذه الميزات توتر ومادة تصنيع سطح الطبل، الأبعاد، ومواد وتصنيع إطار سطح وجسم الطبل.

يتكون الطبل الجانبي من سطحي طبل كلاهما يصنع عادة من البلاستيك، وخشخاشة من الأسلاك المعدنية في السطح السفلي تسمى snares. يمكن وضع الأسلاك على السطح الأعلى أيضا، كما هو حال طبل tarol الجانبي، أو كلا السطحين كما هو حال طبل Highland الجانبي. يسمى السطح الأعلى السطح القرع لأنه الجزء الذي يضربه قارع الطبول، ويسمى السطح السفلي سطح الsnare لأنه مكان تواجد الsnares. يحافظ قضيب التوتر على ثبات توتر السطحين. يسح تعديل قضيب التوتر للقارع بتغيير ميزات الحدة والنغمة للطبل. مُوَتِّر الطبل هو عبارة عن مقبض يتحكم في تلامس أو تباعد السطح والsnares يسمح بتغيير توتر هذه الأخيرة. إذا حرر المُوَتِّر يصبح صوت الطبل مشابها لطبل توم لأن snares غير مستعملة. يمكن استعمال الإطار المعدني المحيط بسطح القرع لعدة أغراض، أبرزها إنتاج صوت rimshot الثاقب بواسطة عصا الطبل.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.