علي عزت بيغوفيتش

علي عزت بيغوفيتش (18 محرم 1344 هـ / 8 أغسطس 1925 - 23 شعبان 1424 هـ / 19 أكتوبر 2003) (بالبوسنية: Alija Izetbegović، ويُنطق: ǎlija ǐzedbegoʋit͡ɕ)، أول رئيس جمهوري لجمهورية البوسنة والهرسك بعد انتهاء حرب البوسنة والهرسك. هو ناشط سياسي بوسني وفيلسوف إسلامي، مؤلف لعدة كتب أهمها الإسلام بين الشرق والغرب. ولد في مدينة بوسانا كروبا البوسنية لأسرة بوسنية عريقة في الإسلام، واسم عائلته يمتد إلى أيام الوجود التركي بالبوسنة، فالمقطع بيگ في اسم عائلته هو النطق المحلي للقب "بك" العثماني، ولقبه عزت بيغوفيتش يعني علي بن عزت بك.

علي عزت بيغوفيتش
(بالبوسنوية: Alija Izetbegović)‏ 
علي عزت بيغوفيتش

رئيس مجلس رئاسة البوسنة والهرسك
في المنصب
5 أكتوبر 199613 أكتوبر 1998
لا يوجد
في المنصب
14 فبراير 200014 أكتوبر 2000
رئيس جمهورية البوسنة والهرسك
في المنصب
3 مارس 19925 أكتوبر 1996
لا يوجد
لا يوجد
رئيس جمهورية البوسنة والهرسك الاشتراكية
في المنصب
20 ديسمبر 19903 مارس 1992
لا يوجد
معلومات شخصية
الميلاد 8 أغسطس 1925  
شاميتس  
الوفاة 19 أكتوبر 2003 (78 سنة)  
سراييفو  
سبب الوفاة مرض قلبي وعائي  
الإقامة سراييفو
البوسنة والهرسك  
مواطنة جمهورية يوغوسلافيا الاشتراكية الاتحادية (–1992)
البوسنة والهرسك (1992–) 
الديانة الإسلام
الزوجة خالدة
أبناء ليلى - سابينا - بكر
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية القانون، جامعة سراييفو 
جامعة سراييفو  
المهنة محامي ،  وفيلسوف ،  وسياسي ،  وكاتب ،  ومفوض سياسي   
الحزب حزب العمل الديمقراطي
اللغات البوسنية  
الجوائز
جائزة الملك فيصل العالمية في خدمة الإسلام   (1993)
 نيشان الملكة جيلينا الأعظم 
 نيشان الدولة للجمهورية التركية   
التوقيع

تعلم في مدارس العاصمة سراييفو، وتخرج من جامعة سراييفو تخصص القانون، وعمل مستشاراً قانونياً لمدة 25 سنة، ثم اعتزل وتفرغ للبحث والكتابة. نشأ علي عزت بيغوفيتش في وقت كانت البوسنة والهرسك جزءاً من مملكة يوغسلافيا التي تحكمها أسرة ليبرالية، ولم يكن التعليم الإسلامي جزءاً من المناهج الدراسية، وكان علي عزت، وهو لا يزال شاباً، واعياً بأهمية أن يتعرف على دينه الإسلام ويقرأ فيه قراءة مستفيضة، فاتفق مع بعض زملائه في المدرسة أن ينشئوا نادياً مدرسياً أو جمعية للمناقشات الدينية سموه ملادي مسلماني أي الشبان المسلمين، والتي تطورت فيما بعد، فلم تقتصر في نشاطها على الاجتماعات والنقاشات وإنما امتدت إلى أعمال اجتماعية وخيرية، وأنشأ بها قسماً خاصاً بالفتيات المسلمات. استطاعت هذه الجمعية أثناء الحرب العالمية الثانية أن تقدم خدمات فعالة في مجال إيواء اللاجئين ورعاية الأيتام والتخفيف من ويلات الحرب، وإلى جانب هذه الأنشطة تضمنت برامج الجماعة برنامجاً لبناء الشخصية، وقد تأثرت الجمعية بأفكار أخرى جاء بها بعض الطلاب البوسنيين الذين تعلموا في جامعة الأزهر.

وحينما احتلت النازية الألمانية مملكة يوغوسلافيا وأحالتها لجمهورية فاشية، قاطعت جمعية الشبان المسلمين النظام الفاشي، وضايق هذا الفعل النظام فحرمها من الشرعية القانونية، وفي جمهورية يوغوسلافيا الاشتراكية الاتحادية السابقة تحت زعامة قائدها القوي جوزيف بروز تيتو كان بيغوفيتش معارضاً بارزاً، وسجن عدة مرات في عهد تيتو، وكان كثيراً ما يتهم من قِبل أطراف صربية وكرواتية بأنه من داعمي الأصولية الإسلامية. تسلم بيغوفيتش رئاسة جمهورية البوسنة والهرسك من 19 نوفمبر عام 1990 إلى 5 أكتوبر 1996 بعد التوقيع على اتفاقية دايتون، ومن ثم أصبح عضواً في مجلس الرئاسة البوسني من عام 1996 إلى عام 2000، يعد علي عزت بيغوفيتش من الموقعين في عام 1995 على اتفاقات دايتون للسلام التي أنهت الحرب ووضعت أسس تشكيل رئاسة حكومية ثلاثية الأطراف تضم المسلمين والصرب والكروات في البوسنة والهرسك تحت مسمى مجلس الرئاسة البوسني.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.