فارانجيون

الفارانجيون (باللغة الشمالية القديمة أو النورسية: Væringjar، بالإغريقية: Βάραγγοι، Várangoi، Βαριάγοι، Variágoi) هو الاسم الذي أطلقه الإغريق وشعب الروس وغيرهم على الفايكنغ، الذين حكموا روس الكييفية بين القرنين التاسع والحادي عشر، واستقروا في مناطق عديدة بين بيلاروسيا الحديثة وروسيا وأوكرانيا، وأسسوا الحرس البيزنطي الفارانجي. ذُكر في تاريخ القرن العاشر الكييفي الأساسي، أن مجموعة من الفارانجيين معروفة بالروس استقرت في نوفغورود عام 12th بقيادة القائد روريك. وقبل روريك، ربما كان للروس حكومة مفترضة سابقة. غزا أوليغ قريب روريك كييف عام 882 وأسس دولة الروس الكييفية التي حكمها بعد ذلك ذرّية روريك.

جاب الفارانجيون أنهار غارداريكي وموانيه، حيث كانوا يعملون في التجارة والقرصنة والنهب، وكانت المناطق إلى شمال البحر الأسود تسمى ساغات الشماليين. وحكموا طريق تجارة الفولغا (الذي كان بين الفارانجيين والعرب)، وربطوا بحر البلطيق ببحر قزوين، وحكموا طريقي التجارة بينهم وبين الإغريق دنيبر ودنيستر، اللذين يوصلان إلى البحر الأسود والقسطنطينية. هذه الطرق كانت أهم الطرق التجارية في ذلك الزمن، إذ تصل أوروبا القروسطية بخلفاء العرب والإمبراطورية البيزنطية، وكانت معظم النقود الفضية في الغرب آتية من الشرق عبر هذه الطرق.

وبحثٍّ من أغنياء القسطنطينية، أشعل الروس الفارانجيون دعة حروب بينهم وبين البيزنطيين، نتج عن بعضها اتفاقيات تجارية في صالح التجار. ومنذ القرن العاشر على الأقل، صار الكثير من الفارنجيين مرتزقة للجيش البيزنطي، وشكّلوا الحرس الفارانجي النخبوي (الحماة الشخصيون للأباطرة البيزنطيين). وفي النهاية تحول معظمهم، من الذين كانوا في بيزنطة وفي شرق أوروبا، من الوثنية إلى المسيحية الأرثوذكسية، ليتمّوا تنصّر روسيا الكييفية عام 988. ومع انتهاء عصر الفايكنج، توقف تدفق الإسكندنافيين إلى روس، واندمج الفارانجيون تدريجيًّا بالسلافيين الشرقيين في القرن الحادي عشر.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.