فترة خلو الحكم (شرق الأردن)

فترة خلو الحكم في شرق الأردن، وهي التي أعقبت الحرب الفرنسية-السورية في 25 يوليو 1920 حتى تأسيس إمارة شرق الأردن في 11 أبريل 1921. أصبح شرق الأردن خلالها أرضًا خالية من الحكم أو كما وصفها السير هربرت صموئيل، "تركت مهجورة سياسيًا" كانت المنطقة فقيرة للغاية، وقليلة السكان واعتبرت على نطاق واسع غير قابلة للسيطرة.

تجنب البريطانيون في انتدابية فلسطين المجاورة "وضع أي صلة بين هذه الأراضي وفلسطين" وطوروا ما اصطلح على تسميته "السياسة الشريفية" لحكمها. في ظل محاولات الصهاينة ضمها إلى مشروعهم. حيث جابه وزير الخارجية البريطاني اللورد كرزون طموحات المفوض السامي في فلسطين الصهيوني هربرت صموئيل لتحقيق ذلك.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.