قائمة الآلهة المصرية

الآلهة المصرية القديمة كانت تمثيلاً للظواهر الطبيعية والاجتماعية و المفاهيم المجردة. و تظهر هذه الآلهة والإلهات في كل جانب تقريبا من جوانب الحضارة المصرية القديمة، وهناك أكثر من 1500 منهم معروفون بالاسم، والعديد من النصوص المصرية تذكر أسماء الآلهة دون الإشارة إلى طابعها أو دورها، في حين تشير نصوص أخرى إلى آلهة محددة بصفاتها دون حتى ذكر اسمها، لذلك يصعب تجميع قائمة كاملة منها.

هذه المقالة بحاجة لمراجعة خبير مختص في مجالها. يرجى من المختصين في مجالها مراجعتها وتطويرها. (يوليو 2016)

فقد تتوحد الصفات لآلهة مختلفة فتظهر جميعاً كإله واحد حتى يحتار المتابع أحياناً ما إذا كان المقصود مثلاً من الكلام هو الإله أوزير أم سوكر، وهل المقصودة هي حتحور أم إيزيس.

و قد أخذت عبادة الشمس تنتشر منذ عهد الدولة القديمة، ولعل السبب في ذلك أن ملوك الأسرة الخامسة الذين حكموا من عام 2560 ق.م إلى 2420 ق.م ينتمون إلى كهنة هذا الإله (رع) ، فأصبخ هذا المعبود هو الأكثر تقديساً لديهم، وملاحظ طوال الألف الثانية ق.م كيف أن اسم رع أصبح يضاف إلى اسم كل إله تقريباً (خنوم رع، سوبك رع، منتو رع ... إلخ) محاولين إضافة قوة جديدة لقدرات هذه الآلهة على شكل الكبش والتمساح و الثور، ومنذ عهد الأسرة الحادية عشرة أخذ آمون - و هو الإله المحلي لطيبة - يتحول إلى آمون رع، وأصبح إله الشمس يسمى ملك الآلهة ويحظى بأقصى درجات التقدير والشهرة، ومنذ عهد الأسرة الثامنة عشرة (1800 ق.م) أصبح آمون رع هو إله الإمبراطورية الرسمي

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.