قضية اجتماعية

القضايا الاجتماعية تشمل المشاكل الاجتماعية، الصراع الاجتماعي والمعاناة الاجتماعية . وتشير أيضاً هذه القضية بأنها تؤثر على شريحة كبيرة من الأفراد داخل المجتمع، فغالباً تكون نتيجة توسع هذه العوامل غير القضية الفردية الاجتماعية سبباً في صراع الآراء والتي ينظر لها بأنها قضية أخلاقية من مجرد الحياة الشخصية والعادات الاجتماعية. وتختلف القضايا الاجتماعية عن القضايا الاقتصادية ولكن بعض القضايا مثل الهجرة لها جوانب اجتماعية واقتصادية، وهناك قضايا لا تقع في أي من هذه الفئات مثل: الحروب، وهي تتعارض مع القضايا الاجتماعية ذات الحلول القيمة. فاختلاف الأفراد والمجتمعات يلعب دوراً كبيراً في اختلاف المدارك أو التصورات. قال المفكر توماس بفي ما يخص حقوق الرجل والمعاني الشائعة لهذا المسمى السماح بتطبيق نفس الحقوق على الآخرين كما طبقناها على أنفسنا، فسبب الفشل في تطبيقهِ نشوء قضية اجتماعية، فاستخدم الناس العديد من طرق الصراع في القضايا الاجتماعية. فالبعض صوت للقادة في الدول الدميقراطية ليكونوا مثلهم الأعلى، والبعض الآخر قام بالتبرع أو المشاركة بوقته، وماله، وطاقاته، فغالباً يأخذ شكل المتطوعين هذا الشكل، وتتشكل المنظمات غير الربحية بأنها الغرض الوحيد المحدد لحل قضية اجتماعية. ويتضمن تنظيم المجتمع جمع الناس مع بعضهم البعض لغرض شائع، فيعد هذا المسمى متميزا ولكنه مرتبط بمعنى مصطلح " قضية اجتماعية" ويستخدم بالتحديد في الولايات المتحدة الأمريكية والذي يشير إلى مواضيع المصالح السياسية الوطنية والتي على أساسها انقسم الجمهور وأيضا موضوع المصالح المناصرة الحزبية والنقاش والتصويت والذي تشمل نفس الجنس من الزواج والإجهاض. وفي هذه الحالة أو القضية ليس بالضرورة بانها تشير إلى مرض يجب التوصل معه إلى حل بل موضوع يستدعي النقاش.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.