كالفينية

الكالڤينيّة (والمعروفة أيضاً باللاهوت المصلح) هي مذهب مسيحي بروتستانتي يعزى تأسيسه للمصلح الفرنسي جون كالفن، وكان هذا الأخير قد وضع بين عامي 1536م و 1559م مؤلّفه (مبادئ الإيمان المسيحي) والذي يعتبره الكثيرون من أهم ما كتب في الحركة البروتستانتية.

كالفينية
الدين المسيحية
المؤسس جان كالفن
الأصل بروتستانتية

انفصل الكالفينيون عن الكنيسة الرومانية الكاثوليكية في القرن 16. يختلف الكالفينيون عن اللوثريين (فرع رئيسي آخر من الإصلاح) فيما يعتقدون بخصوص الوجود الحقيقي للمسيح في التناول المقدس، ونظريات العبادة، وقانون الله للمؤمنين، وأمور أخرى، يمكن أن يكون مصطلح الكالفينية مضللًا، لأن التقليد الديني الذي تشير إليه كان دائمًا متنوعًا وذات مجموعة واسعة من المؤثرين بدلاً من مؤسس واحد؛ لكن جميعهم تقريبًا استمدوا بشكل كبير من كتابات أوغسطينوس قبل ألف عام. في سياق الإصلاح، بدأ هولدريخ زوينكلي التقليد الإصلاحي في 1519 في مدينة زيورخ. تم تسمية أتباعه على الفور بالزوينكليين بما يتفق مع الممارسة الكاثوليكية المتمثلة في تسمية البدعة على اسم مؤسسها. بعدها انضم إليه مارتن بوسر وولفجانج كابيتو وويليام فاريل ويوهانس أويكولامباديوس وغيرهم من المفكرين الإصلاحيين الأوائل.

المصلح الفرنسي جون كالفن - والذي تحمل الحركة اسمه - تخلى عن الكاثوليكية الرومانية واحتضن الآراء البروتستانتية في أواخر عشرينيات القرن الخامس عشر أو أوائل ثلاثينيات القرن الخامس عشر، حيث كان بالفعل قد اعتنق هولدريخ زوينكلي المفاهيم الأولى للتقليد الإصلاحي اللاحق. كانت الحركة تسمى أولاً كالفينية - في إشارة إلى جون كالفن - من قبل اللوثريين الذين عارضوها. يجد الكثير في التقليد أنه إما مصطلح وصفي أو غير مناسب ويفضلون استخدام كلمة مُصلح بدلاً من ذلك.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.