ليلة السكاكين الطويلة

ليلة السكاكين الطويلة (بالألمانية: Nacht der langen Messer) أو "عملية الطائر الطنان" أو ما يعرف بالألمانية بـ"روم بوتش"، هي عملية تطهير وقعت في ألمانيا النازية بين 30 يونيو و 2 يوليو 1934، نفذ فيها أدولف هتلر وبتشجيع من هيرمان غورينغ وهاينريش هيملر سلسلة من عمليات الإعدام خارج نطاق القضاء لأجل تعزيز قبضته على السلطة في ألمانيا، وكذلك للتخفيف من مخاوف الجيش الألماني حول دور إرنست روم وكتيبة العاصفة(إس أ)، التي هي قوة شبه عسكرية تابعة للحزب النازي. ولقد عرضت الدعاية النازية عمليات القتل كإجراء وقائي ضد انقلاب وشيك مزعوم من قبل إس أ تحت قيادة روم.

ليلة السكاكين الطويلة

المكان ألمانيا النازية
البلد ألمانيا النازية  
تاريخ البدء 30 يونيو 1934 
تاريخ الانتهاء 2 يوليو 1934 
السبب
  • رغبة هتلر في تعزيز سلطته وتصفية الحسابات القديمة
  • قلق الرايخويهر من كتيبة العاصفة
  • رغبة إرنست روم وكتيبة العاصفة في مواصلة "الثورة الاشتراكية الوطنية" ضد حاجة هتلر إلى استقرار اجتماعي نسبي بحيث يمكن إعادة توجيه الاقتصاد لإعادة التسليح وتأقلم الشعب الألماني مع الحاجة إلى التوسع والحرب
  • حاجة هتلر لأخضاع الفيرماخت لسيطرته
النتائج
  • تأكيد سيطرة هتلر
  • القضاء على إس أ كتهديد
  • انخفاض كبير في معارضة النظام
  • تقوية العلاقة بين هتلر والفيرماخت

معظم عمليات القتل نفذت بواسطة القوات شبه العسكرية شوتزشتافل (إس إس) تحت قيادة هملر، والغيستابو والشرطة سرية. كان القتلى مجموعة من قادة كتيبة العاصفة، وأبرزهم إرنست روم، الذي يعد من أبرز حلفاء وداعمي هتلر. وقتل أيضاً أعضاء بارزين في الحزب النازي ذوي توجه اشتراكي رادكيالي من بينهم جريجور ستراسر، إضافة إلى سياسيين محافظين ومناهضين للنازية مثل المستشار السابق كورت فون شلايشر، والسياسي البافاري غوستاف ريتر فون كهر الذي أفشل انقلاب هتلر في ميونخ سنة 1923. واستهدفت عمليات قتل قادة إس أ إلى تحسين صورة حكومة هتلر أمام المواطنيين الألمان الذين ازدات انتقاداتهم لأساليب إس أ المخيفة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.