مادونا الورود

مادونا الورود أو عذراء الورود هي لوحة بريشة الرسام الفرنسي ويليام بوغيرو. اختتم الرسام الفرنسي العمل الفني المعنون "مادونا الورود" عام 1903، قبل عامين فقط من وفاته. تعرض الرسام لخسائر كبيرة خلال حياته، حيث رأى أربعة من أبنائه الخمسة يموتون - آخرهم كان بول، الذي توفي بعد إصابته بمرض السل في سن الثانية والثلاثين عام 1900. في الواقع، كان نفس المرض التي أودى بحياة زوجته الأولى وأطفاله الآخرين. ربما بسبب العدد الكبير من الأطفال الذين كان على الفنان أن يتخلى عنهم من خلال فقدانهم، كانت أعماله الفنية مع الأطفال آسرة للغاية. أسفرت لحظة حزن بوغيرو عن بعض من روائعه، مثل بييتا وعذراء العزاء - وكلها ذات مواضيع دينية. كان بوغيرو يميل إلى التصوير الديني والأسطوري أثناء دراسته في مدرسة الفنون الجميلة في باريس - مما يعني أن لديه خلفية أكاديمية متأثرة بعصر النهضة والإغريق القدماء. وقد أشادت الأكاديميات وصالون باريس بهذه المواضيع، والتي تضمنت أعمال بوغيرو في كل معرض. تشبه الوحة عمله السابق بعنوان العذراء والطفل، ولكن مع المزيد من الشخصيات والأشكال الطبيعية.

مادونا الورود
The Madonna of the Roses

معلومات فنية
الفنان ويليام بوغيرو
تاريخ إنشاء العمل 1903
الموقع تاريتاون، نيويورك
نوع العمل رسم زيتي
الموضوع فن مقدس
التيار واقعية
المتحف قصر ليندهيرست
المالك ملكية خاصة
معلومات أخرى
الأبعاد 132 سنتيمتر × 89 سنتيمتر
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.