مارتشيلو ليبي

مارتشيلـّو ليبـّي (بالإيطالية: Marcello Lippi)‏ (فياريدجو بمقاطعة لوكا، 11 أبريل 1948) لاعب كرة قدم إيطالي سابق، ومدرب كرة قدم حالي. قاد منتخب إيطاليا لكرة القدم إلى الفوز بكأس العالم 2006، وقد استقال من تدريب المنتخب في 12 يونيو 2006 وقال : "لقد كان هدفي عندما استلمت قيادة المنتخب أن أفوز بكأس العالم، وقد حققت هذا الهدف". بدأ ليبي لعب كرة القدم في عام 1969 لنادي سافونا وانتقل بعدها إلى سامبدوريا واختتم مسيرته الكروية مع نادي بستوييزي. وبعد اعتزاله كرة القدم توجه إلى التدريب، وأصبح مدربا لناشئي نادي سامبدوريا في عام 1982، وفي عام 1989 أصبح مدربا لنادي تشيزينا في الدوري الممتاز، ثم انتقل إلى تدريب نادي لوكيزي، وأتالانتا ونادي نابولي. في عام 1994 انتقل إلى تدريب نادي يوفنتوس، وقد قاده إلى الفوز بلقب الدوري الإيطالي ثلاث مرات وكأس إيطاليا مرة واحدة، وكأس السوبر الإيطالي أربع مرات ولقب دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبية وكأس الإنتركونتيننتال مرة واحدة.

مارتشيلو ليبي
(بالإيطالية: Marcello Lippi)‏ 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإيطالية: Marcello Romeo Lippi)‏ 
الميلاد 11 أبريل 1948
فياريدجو
الطول 182 سنتيمتر  
مركز اللعب مُدَافِع  
الجنسية إيطاليا  
الوزن 78 كيلوغرام  
المهنة لاعب كرة قدم
المسيرة الاحترافية 
سنواتفريقمبارياتأهداف
1969–1970 نادي سافونا (إعارة )21 (2)
1969–1979 سامبدوريا 274 (5)
1979–1981 بيستويسي 45 (0)
1981–1982 لوكيزي 23 (0)
المنتخب الوطني 
1971–1971 إيطاليا تحت 23 سنة 2 (0)
[تعديل القيم في ويكي بيانات]
الجوائز
قاعة مشاهير كرة القدم الإيطالية (2011)
 نيشان الاستحقاق للجمهورية الإيطالية من رتبة قائد  (2006) 
المواقع
fifa.com 215270 

وفي عام 1999 درب نادي إنتر ميلان الإيطالي، وتركه في عام 2001، وعاد إلى تدريب يوفنتوس مرة أخرى، ليقوده إلى الفوز بلقب الدوري الإيطالي مرتين متتاليتين، وأوصله إلى نهائي دوري أبطال أوروبا إلا أنه خسر أمام إيه سي ميلان بضربات الجزاء الترجيحية، وفي عام 2004 وبعد كأس أمم أوروبا التي أقيمت في البرتغال، أسندت مهمة تدريب منتخب إيطاليا لكرة القدم إليه، وفي كأس العالم 2006 قاد منتخب إيطاليا لكرة القدم إلى الفوز بكأس العالم للمرة الرابعة بتاريخه والأولى منذ 24 عاما، وقد استقال من تدريب المنتخب بعد فوزه مباشرة وعين الاتحادالإيطالي روبيرتو دونادوني مدربا للمنتخب، وبعد كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم 2008 عاد إلى تدريب المنتخب مرة أخرى إلا أنه فشل في تحقيق أي نتائج تذكر في كأس العالم للقارات 2009 حيث سقط أمام منتخبي مصر والبرازيل وخرج من الأدوار الأولى.اما في جنوب إفريفيا فلم يستطع اجتياز العتبة الأولى وخرج من دور المجموعات بعد الهزيمة أمام سلوفاكيا 2-3 في مباراة لم يحتسب فيها الحكم هدفين صحيحين للمنخب الإيطالى أديا إلى خروجهم من دور المجموعات لأول مرة منذ كأس 1974. وفي 30 مايو 2010 خلفه تشيزاري برانديلي في تدريب منتخب إيطاليا لكرة القدم على أن يسلمه المهمة بعيد انقضاء كأس العالم 2010.


This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.