ماركسية تحررية

الماركسية التحررية أو الماركسية الليبرتارية هي نطاق واسع من الفلسفات السياسية والاقتصادية التي تؤكد على مناهضة السلطوية وتحرص على الجوانب الليبرتارية للماركسية. ظهرت الاتجاهات المبكرة من الماركسية التحررية مثل اليسار الشيوعي بصفتها معارضةً للماركسية اللينينية.

تُعد الماركسية التحررية مهمةً بالنسبة للمواقف الإصلاحية لا سيما تلك التي اتخذها الاشتراكيون الديمقراطيون. تعتمد تيارات الماركسية التحررية غالبًا على الأعمال المتأخرة لكارل ماركس وفريدريك إنجلز خصوصًا أسس نقد الاقتصاد السياسي (جرندريسه) والحرب الأهلية في فرنسا؛ التي تؤكد على المعتقد الماركسي في قدرة الطبقة العاملة على تشكيل مصيرها دون الحاجة لحزب طليعي للتوسط أو المساعدة في تحريرها. تُعد الماركسية التحررية، إلى جانب الأناركية، إحدى أهم الاتجاهات في الاشتراكية الليبرتارية.

تتضمن الماركسية التحررية اتجاهات مثل الماركسية الاستقلالية والشيوعية المجالسية والماركسية الدي ليونية والماركسية الكَتَبية وأجزاء من اليسار الجديد والأممية الموقفية والشيوعية أو البربرية والعمالية. كان للماركسية الليبرتارية تأثير قوي على الأناركية ما بعد اليسارية والأناركية الاجتماعية. من أبرز منظري الماركسية التحررية موريس برينتون، وكورنيليوس كاستورياديس، وغي ديبورد، ورايا دوناييفسكايا، ودانيال جويرين، وسي إل آر جيمس، وروزا لوكسمبورغ، وأنطونيو نيجري، وأنطون بانكويك، وفريدي بيرلمان، وإرنستو سكريبانتي، وإي بي طومسون، وراؤول فانيجيم، ويانيس فاروفاكيس الذي يدعي أن ماركس نفسه كان ماركسيًا ليبرتاريًا.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.