متلازمة تكيس المبايض

متلازمة تكيس المبايض (بالإنجليزية: Polycystic ovary syndrome)‏ هي مجموعة من الأعراض التي تنتج بسبب ارتفاع نسبة الأندروجين (هرمون الذكورة) في المرأة، وتشمل هذه الأعراض عدم انتظام أو انعدام الطمث، غزارة الطمث، زيادة في نمو الشعر في أنحاء الجسد، حب الشباب، والشواك الأسود، وآلام في منطقة الحوض، والعقم، وقد يصاحبها أمراض أخرى مثل مرض السكري النوع الثاني، أمراض القلب، اضطرابات المزاج، وسرطان الرحم.

هناك اقتراح لدمج محتويات هذه المقالة في المعلومات الموجودة تحت عنوان تكيس المبيض.(نقاش) (مارس 2019)
متلازمة تكيس المبايض

معلومات عامة
الاختصاص علم الغدد الصم ،  وطب النساء  
من أنواع متلازمة ،  وأمراض الغدد الصماء ،  واضطراب جيني ،  وأمراض الجهاز التناسلي  
الأسباب
الأسباب اضطراب جيني  
الإدارة
أدوية

متلازمة تكيس المبايض تنتج بسبب مجموعة من العوامل الوراثية والبيئية، وتمثل السمنة أحد عوامل خطر الإصابة بها، بجانب نقص الحركة الرياضية ووجود حالات مماثلة في العائلة.

يعتمد تشخيص متلازمة تكيس المبايض على اثنين من ثلاثة أشياء يمكن ايجادها في المتلازمة: انقطاع الإباضة، زيادة منسوب الأندروجين وتكيسات المبايض والتي يمكن اكتشافها بالموجات الفوق صوتية.

تشمل الأمراض الأخرى الشبيهة بمتلازمة تكيس المبايض كل من نقص نشاط الغدة الدرقية، زيادة البرولاكتين، فرط تنسج الكظرية الخلقي.

متلازمة تكيس المبايض ليس لها علاج محدد، ويعتمد العلاج على تغير نمط الحياة وإنقاص الوزن والتمارين الرياضية، وقد تساعد حبوب منع الحمل على تنظيم الدورة الشهرية والتغلب على الشعرانية وحب الشباب. كذلك يلعب عقار ميتفورمين ومضادات الأندروجين دورا في متلازمة تكيس المبايض، وقد تستخدم تقنيات أخرى لعلاج الشعر الزائد وحب الشباب، فيما يستخدم كلوميفين في تحسين الخصوبة.

متلازمة تكيس المبايض هي واحدة من اضطرابات الغدد الصماء النسائية الأكثر شيوعا في الفتر العمرية بين 18 و 44. وتؤثر على ما يقرب من 10 ٪ من النساء في سن الإنجاب (من سن 12 - إلى 45). وتعتبر واحدة من الأسباب الرئيسية لضعف الخصوبة لدى الإناث، وتختلف أعراض وشدة هذه المتلازمة اختلافا كبيرا بين النساء المتضررين.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.