مجهر إلكتروني نافذ

المجهر الإلكتروني النافذ (Transmission electron microscopy) والذي يرمز له اختصاراً TEM يعد المجهر الإلكتروني النافذ أداة قوية جدًا لعلوم المواد. تضيء حزمة عالية الطاقة من الإلكترونات عبر عينة رقيقة جدًا، ويمكن استخدام التفاعلات بين الإلكترونات والذرات لمراقبة ميزات مثل البنية البلورية والميزات في بنية مثل الخلع وحدود الحبوب. يمكن أيضا إجراء التحليل الكيميائي. يمكن استخدام TEM لدراسة نمو الطبقات وتكوينها وعيوبها في أشباه الموصلات. يمكن استخدام دقة عالية لتحليل نوعية وشكل وحجم وكثافة الآبار الكمومية والأسلاك والنقاط.

يعمل TEM على نفس المبادئ الأساسية مثل المجهر الضوئي، لكنه يستخدم الإلكترونات بدلاً من الضوء. نظرًا لأن طول موجة الإلكترونات أصغر بكثير من طول الضوء، فإن الدقة المثلى التي يمكن الحصول عليها لصور TEM هي عدد كبير من الأحجام على نحو أفضل من مجهر الضوء. وبالتالي، يمكن أن تكشف TEMs عن أدق تفاصيل البنية الداخلية - في بعض الحالات صغيرة مثل الذرات الفردية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.