مرصد هابل الفضائي

مِقْرَابٌ هَابل الفَضَائي أو مَرصَدُ هَابل الفَضَائي أو تِلسكوب هابل الفضائي (بالإنجليزية: Hubble Space Telescope ويُدعى اختصاراً HST)‏ هو مرصدٌ فضائي يدُورُ حول الأرض، وقد أمدَّ الفلكيين بأوضح وأفضل رُؤية للكون على الإطلاق بعد طُول مُعاناتهم من المقاريب الأرضيَّة التي تقفُ في طريق وضوح رُؤيتها الكثير من العوائق سواء جوُّ الأرض المليء بالأتربة والغُبار أم المُؤثرات البصريَّة الخادعة لجوِّ الأرض والتي تُؤثِّر في دقَّة النتائج. سُمِّي المقراب على اسم العالم الفلكي إدوين هابل. بدأ مشرُوع بناء المقراب عام 1977 وأُطلق إلى مداره الأرضي المُنخفض خارج الغلاف الجوَّي على بُعد 593 كم فوق مستوى سطح البحر، حيثُ يُكمل مداره الدَّائري بين 96-97 دقيقة ويحلِّقُ بسرعة 28 ألف كيلومتر/ساعة. أُرسل بواسطة مكُوك فضائي استُخدم لإطلاقه وهو مكوك ديسكفري في المهمة STS-31 في 24 أبريل عام 1990، ولا يزالُ هذا المقراب قيد التَّشغيل حتَّى الآن، هذا المرصدُ ذو بؤرة (فتحة عدسة) قدرها 2.4 م (7.9 قدم). لمرصد هابل أربعة أجهزة رئيسيَّة للرَّصد حيثُ تُصوِّرُ بالأشعة فوق البنفسجية القريبة والطَّيف المرئي والأشعَّة تَّحت الحمراء القريبة.

مَرصَدُ هَابل الفَضَائي
مرصد هابل الفضائي لحظة مُغادرته مكُوك الفضاء أتلانتيس في بعثته STS-125 وهي بعثة هابل الخامسة والأخيرة.

طبيعة المهمة مرصد فضائي
المشغل ناسا (NASA)
وكالة الفضاء الأوروبية (ESA)
معهد مراصد علوم الفضاء (STScI)
رمز التعريف الفلكي 1990-037B
رقم دليل القمر الصناعي 20580
الموقع الإلكتروني nasa.gov/hubble
hubblesite.org
spacetelescope.org
مدة المهمة 30 سنةً و10 أشهرٍ و11 يومًا قد انقضت
خصائص المركبات الفضائية
المصنع بيركن إلمر (البَصَريَّات)
لوكهيد (المركبَة الفَضَائيَّة)
وزن الإطلاق 11,110 كـغ (24,490 رطل)
الأبعاد 13.2 م × 4.2 م (43 قدم × 14 قدم)
الطاقة 2800 واط
الطاقم ؟؟؟
بداية المهمة
تاريخ الإطلاق 24 أبريل 1990 (1990-04-24) 12:33:51 UTC
الصاروخ مكوك الفضاء  ديسكفري (إس تي إس-31)
موقع الإطلاق مركز كينيدي للفضاء، 39B
دخول الخدمة 20 مايو 1990
نهاية المهمة
تاريخ الانحلال قُدِّر عمر المرصد 2030-2040
المتغيرات المدارية
النظام المرجعي مدار أرضي
النظام المداري مدار أرضي منخفض
نصف المحور الرئيسي 6,924 كـم (4,302 ميل)
نقطة الحضيض 551.4 كـم (342.6 ميل)
نقطة الأوج 555.6 كـم (345.2 ميل)
ميل المدار 28.5 درجة
الدور المداري 95.6 دقيقة
مدة الدورة 95.48 دقيقة  
الحقبة الفلكية 27 يناير 2015، 09:27:58 توقيت عالمي منسق
المرصد الرئيسي
النوع مقراب ريتشي كريتيان العاكس
القُطر 2.4 م (7.9 قدم)
البُعد البؤري 57.6 م (189 قدم)
منطقة التجميع 4.5 م² (48 قدم مربع)
الموجات قريبة من أشعة التحت حمراء، ضوء مرئي، أشعة فوق البنفسجية
الأجهزة العلمية
NICMOSالمقيَاس الطَّيفي للأجسام المُضاعفة وكاميرا الأشَعَّة القَريبَة من التَّحت حَمراء
ACS الكاميرا الاستقصائيَّة المُتقدمة
WFC3 الكاميرا وَاسعَة المجال 3
COS المحلِّل الطَّيفي للأُصولِ الكَونيَّة
STIS المحلِّل الطَّيفي لصور المقراب الفضائي
FGS حسَّاس التَّوجيه الدَّقيق

يقعُ مدار هذا المرصد خارج نطاق تشتيت غلاف الأرض الجوِّي للضَّوء القادم من الأجرام الكونيَّة ممّا يسمحُ بالتقاط صور عالية الوُضُوح بدون ضوء في الخلفية تقريبًا. فعلى سبيل المثال صُورة حقلُ هابل العميق هي أكثر صُورة طيف مرئي مُفصَّلة أُخذت لأَجسام الكون الأكثر بُعدًا. لقد أدَّت العديد من مُشاهدات مرصد هابل إلى تقدُّم مُفاجئ في الفيزياء الفلكيَّة مثل قانُون التَّحديد الدَّقيق لنسبة توسع الكون.

يُعد مرصدُ هابل الفضائي أحد أكبر وأَكثر المراصد الفضائيَّة تنوعًا مع عدم كونه الأول بينهم، ومعرُوف جيدًا بكونه أَداة بحث حيويَّة في علم الفلك شيَّدتهُ ناسا مع مُساهمات وكالة الفضاء الأُورُوبيَّة وقام بتشغيله معهد مراصد عُلُوم الفضاء، كما يُعدُّ واحدًا من مراصد ناسا العظيمة جنبًا إلى جنب مع مرصد كُومبتون لأشعَّة غاما ومرصد شاندرا الفضائي للأشعَّة السِّينيَّة ومقرابُ سبيتزر الفضائي.

اقتُرحت مراصد الفضاء في بداية عام 1923 وتمَّ تمويل مرصدُ هابل في سبعينيَّات القرن العشرين واقترح إطلاقه عام 1983؛ ولكن المشروع عانى من تأخيراتٍ تقنيَّة ومن مشاكل في الميزانيَّة بالإضافة إلى حدوث كارثة مكُوك الفضاء تشالنجر. حينما أُطلق مرصد هابل في عام 1990 لُوحظ بأنَّ المرآة الرَّئيسيَّة وُضعت بشكلٍ غير صحيح وهذا أثَّر على قُدُراتِ المرصد وقد أُعِيد ضبط المرصد الفضائي إلى مُستوى الجودة المطلُوب منه بعد إطلاق مهمَّة الإصلاح STS-61 لصيانة المرصد عام 1993.

هابل هو المرصد الوحيد المُصمَّمُ لتتمَّ صيانته في الفضاء من قبلِ رُوَّاد الفضاء. بين الأعوام 1993 و2002 أُطلقت أربعُ مهام لإصلاح وتطوير واستبدال أنظمة المرصد وأُلغيت المهمَّة الخامسة لأسباب السَّلامة بعد كارثة مكُوك الفضاء كُولومبيا. بكلِّ الأحوال وافق مدير ناسا مايكل غريفين بعد مُناقشاتٍ على مهمَّة صيانةٍ أخيرة انتهت عام 2009؛ ولا يزالُ المرصد قيد التَّشغيل حتَّى عام 2019، ويُتوقَّعُ استمراره في العمل حتَّى عام 2030-2040. الخَلَف العلمي لمرصد هابل هو مقرابُ جيمس ويب الفضائي والذي من المُقرَّرِ إطلاقه في مارس من عام 2021.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.