مسابقة الأغنية الأوروبية

مسابقة الأغنية الأوروبية أي مسابقة يوروفيجن للأغاني (بالإنجليزية: Eurovision Song Contest)‏ أو مسابقة أوروفيزيون للأغاني هي مسابقة غنائية ينظمها اتحاد البث الأوروبي منذ عام 1956. وتعد المسابقة أكبر حدث غير رياضي من حيث عدد المشاهدين، فيقدر عدد مشاهديه بين 100 مليون إلى 600 مليون شخص حول العالم في السنوات الأخيرة. ومنذ عام 2000 تم بث المسابقة في الإنترنت أيضاً.

مسابقة الأغنية الأوروبية
 

أيضاً معروف باسم مسابقة يوروفيزيون للأغاني
النوع مسابقة أغاني
مبني على مهرجان سانريمو الموسيقي  
لغة العمل الأنجليزية و الفرنسية
عدد الحلقات 60 حلقة
الإنتاج
مدة العرض 2 ساعات (نصف نهائي)
3 ساعات 30 دقيقة (نهائي)
4 ساعات (نهائي 2015)
شركة الإنتاج اتحاد البث الأوروبي
الإصدار
القناة يوروفيزشن (شبكة)  
صيغة الصورة 576i (SDTV) (1956–الحاضر)
720p (HDTV) (2003–الحاضر)
1080i (HDTV) (2007–الحاضر)
تلفاز فائق الدقة (UHDTV) (2013–الحاضر)
بث لأول مرة في 24 مايو 1956 (1956-05-24)
بث لآخر مرة في الحاضر
برامج متعلقة به يوروفيجن للعازفين الصغار (1982–)
يوروفيجن للراقصين الصغار (1985–)
مسابقة الأغنية الأوروبية للأطفال (2003–)
مسابقة يوروفيجن للرقص (2007–2008)
يوروفيجن كورال العام (2017–)
مسابقة يوروفيجن آسيا الموسيقية (2018–)
وصلات خارجية
الموقع الرسمي http://www.eurovision.tv/
الموقع الرسمي للإنتاج http://www3.ebu.ch/about

تعكس المسابقة غالباً الموسيقى الرائجة أو البوب، وفي الوقت ذاته يوجد بعض المشاركين الذين يقومون بالغناء بأساليب أخرى مثل الموسيقى العربية والأرمينية والبلقانية والكلتية والإسرائيلية واليونانية واللاتينية والنوردية والتركية، بالإضافة إلى الأنماط المختلفة من موسيقى الرقص والموسيقى الشعبية والراب والروك. في كل عام يشارك مغنون جدد لتمثيل بلدانهم الأوروبية. من أشهر الفائزين السابقين في المسابقة: أبا (من السويد) وسيلين ديون (ممثلة سويسرا رغم أنها كندية).

كل مشارك يقدم أغنية ليؤديها مباشرة في الحفل الذي ينقل عبر التلفاز ثم يتم التصويت للدول الأخرى وهكذا يحدد الفائز بالمسابقة. يشارك كل مغنٍ عن طريق المحطات المحلية التابعة للاتحاد الإذاعي الأوروبي، وغرضها اختيار المغني الذي سيمثل بلده دولياً في المسابقة. يعد البرنامج من أطول البرامج التي لا تزال تُبث.

يحق لأي عضو نشط في اتحاد الإذاعات الأوروبية المشاركة في المهرجان، وفعلت ذلك جميع بلدان القارة (باستثناء كوسوفو، وليختنشتاين، ومدينة الفاتيكان) وحتى بعض البلدان الآسيوية الأفريقية، كما هو حال المغرب، الذي شارك في السنة التي لم تشارك فيها إسرائيل.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.