مسح جيولوجي

المسح الجيولوجي هو تحقيق منهجي من الجيولوجيا تحت قطعة معينة من الأرض لغرض إنشاء خريطة جيولوجية أو نموذج    

المسح الجيولوجي توظف تقنيات من المسح التقليدي، ودراسة النتوءات والتضاريس، لتدخل اساليب، مثل ماكنات – تحريك الابار، من اجل استخدام التقنيات الجيوفيزيائية و أساليب الاستشعار عن بعد، مثل التصوير الجوي وصور الأقمار الصناعية. يجوز القيام بمثل هذه الاستطلاعات من قبل الدولة، محافظة، أو المنظمات المسح الجيولوجيه الوطنية من اجل الحفاظ على المخزون الجيولوجي وتطوير المعرفة من علوم الأرض لصالح الأمة.

خريطة المسح الجيولوجي تطغى عادة على مدى وحدود الوحدات الجيولوجية التي شملتها الدراسة على خريطة طبوغرافية، جنبا إلى جنب مع المعلومات في نقاط (مثل قياسات توجيه الطائرات الفراش) وخطوط (مثل تقاطع أخطاء مع سطح الأرض).

الخرائط والتقارير التي أنشأتها المنظمات المسح الجيولوجي تهدف بشكل عام لاستمرارية جغرافية واكتمال في إنشاء الأنماط المكانية للوحدات الصخرية القريبة من السطح. ويمكن أن تشمل الخريطة المقاطع العرضية لتوضيح تفسير ثلاثي الأبعاد. الجيولوجية التحت سطحية لخرائط الجيوفيزيائية، وتوفير التغطية المحدودة للجيولوجيا أعمق (المعروف، على سبيل المثال، من التنقيب عن النفط أو الغاز)، يتم الاحتفاظ داخليا من قبل شركات النفط الكبرى والهيئات التنظيمية.

وقد تعاونت بعض المنظمات المسح الجيولوجي معهم لتشمل جيولوجيا باطنية في استطلاعات الرأي على المنهجية، على سبيل المثال، الجيولوجي أطلس للغرب كندا الحوض الرسوبي.

خرائط "Subsurface" تصور عادة على شكل ثلاثي الأبعاد لأسطح الجيولوجية عن طريق ملامح والمقاطع العرضية. وتستخدم النماذج المعتمدة على الحاسوب بصورة متزايدة لتوفير تخزين معلومات أكثر شمولا ومرونة أكبر من العرض. في الولايات المتحدة، يتم التنسيق بين المسح الحكومية 50 قبل اتحاد الجيولوجيين الخارجية الأمريكية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.