معاداة السامية في العالم العربي

معاداة السامية في العالم العربي، وهي تشير إلى التمييز ضد اليهود الذين يعيشيون في بعض البلدان العربية.

بحلول نهاية القرن التاسع عشر، زادت معاناة اليهود في العالم العربي لأسباب عدة، ومنها :

  • انهيار الخلافة العثمانية.
  • المجتمع العربي التقليدي.
  • الاستعمار الأوروبي في العالم العربي.
  • هجرة اليهود إلى فلسطين مدججين بالسلاح.

بينما أزداد كراهية اليهود والحركات الصهيونية في مطلع القرن العشرين، وذلك بمشاركة الميليشيات اليهودية الإرهابية لطرد الفلسطينيين، وحرب 1948م، والذي يسمى عند اليهود "حرب الاستقلال"، وحرب السويس عام 1956م، وسنة النكسة عام 1967م "والذي يسمى عند اليهود بحرب الأيام الستة"، وحرب أكتوبر عام 1973م، بالإضافة إلى طرد الألاف اليهود من بلدان عربية ومنها : مصر واليمن وتونس والعراق.

وقال لبرنارد لويس في كتابه "السامية والمعادون للسامية" والذي صدر في لندن ونيويورك سنة 1986: بأن المعاداة الكلاسيكية للسامية أصبحت جزءاً أساسيا من الحياة الفكرية العربية، إلى درجة أنه تم مقارنة الصهيونية بالنازية.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.