معالجة الجفاف عن طريق الفم

المعالجة بالإمهاء الفموي (بالإنجليزية: Oral rehydration therapy)‏ أو يعرف بإختصار بـ ORT هي إحدى عمليات استبدال السوائل تُستخدم لمنع حدوث التجفاف وعلاجه، خاصةً الناتج عن الإسهال. تشمل العملية شرب مياه تحوي كميات متوسطة من السكر والأملاح، خاصةً الصوديوم والبوتاسيوم. يمكن أيضًا تعويض السوائل عن طريق الفم باستخدام أنبوب أنفي معدي. يجب أن يتضمن العلاج الروتيني استخدام مكملات حاوية على الزنك. تشير التقديرات إلى أن المعالجة بالإمهاء الفموي قللت من خطر الوفاة بسبب الإسهال بنسبة تصل إلى 93%.

قد تشمل الآثار الجانبية حدوث إقياء أو فرط صوديوم الدم أو فرط بوتاسيوم الدم. في حالة حدوث إقياء، يوصى بإيقاف العلاج مؤقتًا لمدة 10 دقائق ثم إعادته تدريجيًا. تتضمن التركيبة الموصى بها كلوريد الصوديوم وسيترات الصوديوم وكلوريد البوتاسيوم والجلوكوز. يمكن استبدال الجلوكوز بالسكروز وسيترات الصوديوم ببيكربونات الصوديوم، في حال عدم توفرها. يزيد الجلوكوز من امتصاص الصوديوم وبالتالي الماء عن طريق الأمعاء. يتوفر عدد من التركيبات الأخرى أيضًا بما في ذلك الأنواع التي يمكن تحضيرها في المنزل. ومع ذلك، لم يُدرس استخدام المحاليل المحضرة منزليًا بشكل جيد.

طُورت المعالجة بالإمهاء الفموي في أربعينيات القرن العشرين، لكن لم يشع استخدامها حتى السبعينيات. وهي مدرجة في قائمة الأدوية الأساسية النموذجية لمنظمة الصحة العالمية، وهي الأدوية الأكثر أمانًا والأكثر فعالية المطلوبة في نظام الرعاية الصحية. التكلفة بالجملة في الدول النامية لرزمة تُخلط مع لتر من الماء هي 0.03-0.20 دولار أمريكي. على الصعيد العالمي واعتبارًا من عام 2015، بدأ 41% من الأطفال المصابين بالإسهال باستخدام المعالجة بالإمهاء الفموي. لعب هذا الاستخدام دورًا مهمًا في الحد من عدد وفيات الأطفال دون سن الخامسة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.