معركة سيدي بوعثمان

وقعت معركة سيدي بوعثمان يوم 6 سبتمبر 1912 م ، وهي أول معركة كبرى خاضها المغرب بعد معاهدة الحماية بقيادة الشيخ المجاهد أحمد الهيبة بمدينة سيدي بوعثمان شمال مدينة مراكش . إذ شارك فيها مجاهدون وطنيون من مختلف قبائل وجهات البلاد، خصوصا من سوس والصحراء وحاحا والأطلس وأحواز مراكش وعبدة ودكالة والشاوية والسراغنة والرحامنة وتافيلالت وغيرها من القبائل. خسر زعيم المقاومة الحرب لأن العامل التكنولوجي العسكري وقف في صف فرنسا بينما المغاربة كانو يستعملون بنادق "تبوريدة"

معركة سيدي بوعثمان
جزء من معارك المغرب ضد المستعمر الفرنسي
 
معلومات عامة
التاريخ 6سبتمبر 1912
الموقع سيدي بوعثمان.المغرب
31°54′12″N 7°56′32″W  
النتيجة فوز المستعمر الفرنسي_ زحف السلطات الاستعمارية _عودة احمد الهيبة إلى الصحراء المغربية
المتحاربون
الجيش الفرنسي المستعمر المقاومة المغربية
القادة
تشارلز مانجين أحمد الهيبة
القوة
5,000 10,000 مجاهد متطوع
الخسائر
27 4,000
معركة سيدي بوعثمان
This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.