منتصف اللعب (شطرنج)

في الشطرنج منتصف اللعب هو المرحلة الثانية من المباراة بين الافتتاحية ونهاية اللعب حيث يقوم اللاعبون بتطبيق خططهم الاستراتيجية وتكتيكاتهم ويحتدم وطيس المنافسة، ورغم أنه لا يوجد حد فاصل واضح بين الافتتاحية ووسط اللعب إلا أنه يمكن القول أن المباراة انتقلت إلى وسط اللعب حين يتم كلا اللاعبين نشر كل أو معظم القطع ويتم تحصين الملك والبدء في تحريك واستخدام الملكة.

abcdefgh
8
8
77
66
55
44
33
22
11
abcdefgh
وضعية بعد النقلة 15 للأبيض من منتصف اللعب من مباراة شيغورين ضد ألبين 1883.

كذلك لا يوجد حد فاصل بين وسط اللعب ونهاية اللعب واختلفت الآراء بشأن ذلك، ويمكن القول أن المباراة بلغت نهاية اللعب حين تزول الملكتين (توجد بعض نهايات اللعب بالملكة) ويقل عدد القطع والبيادق في الرقعة إلى قطعتين أو ثلاثة على الأكثر لكل لاعب، ويقال غالبا أن نهاية اللعب تبدأ حين يتمكن الملك من لعب دور فعال بشكل آمن.

الجانب النظري في منتصف اللعب ليس مدروسا مثل الافتتاحيات ونهاية اللعب، وهذا لأن وضعيات منتصف اللعب مختلفة من مباراة لمباراة وتوجد الكثير من القطع على الرقعة وبذلك الكثير من الوضعيات النظرية لدراستها، فيستحيل بذلك تحليلها جميعا وحفظها عكس الأمر في الافتتاحيات ونهاية اللعب.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.