ناسور الولادة

ناسور الولادة (أو ناسور المهبل) هو حالة طبية يظهر فيها ناسور (فتحة) إما بين المستقيم والمهبل أو بين المثانة والمهبل بعد ولادة عسيرة أو فاشلة، في حالة عدم توفر الطبية الرعاية الكافية. يعرِّف صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA) ناسور الولادة كالآتي:

ناسور الولادة

معلومات عامة
الاختصاص طب الجهاز البولي  
من أنواع اضطراب النفاس  

" هي إصابة أثناء الولادة تم إهمالها إلى حدٍ كبير، على الرغم من الأثر المدمر التي تسببه على حياة الفتيات والنساء المتضررات. تحدث غالباً نتيجة ولادة متعسرة لفترات طويلة بدون تدخل طبي عاجل في الوقت المناسب -غالباً قيصرية طارئة. الضغط المتواصل من رأس الطفل على عظام حوض الأم يضر بالأنسجة الرخوة، ويخلق ثقباً أو ناسوراً بين المهبل والمثانة و/أو المستقيم. يحرم الضغط الأنسجة من تدفق الدم إليها ما يؤدي إلى تآكلها. في نهاية المطاف، الأنسجة الميتة تنزلق خالقةً ناسوراً الأمر الذي يُسبب تسرب مستمر للبول و/أو البراز عن طريق المهبل."

يندرج ناسور الولادة تحت قائمة أمراض الفقر نتيجة لقابلية حدوثه في النساء في الدول الفقيرة التي لاتملك مصادر طبية مقارنةً بالدول المتقدمة. حوالي مليوني امرأة في أفريقيا جنوب الصحراء وآسيا والمنطقة العربية، وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي يعشن بتلك الإصابة، ومايقرُب من 50,000 إلى 100,000 حالة جديدة كل عام.

يمكن الوقاية من الناسور تقريباً بشكل كامل. ووفقاً لدعاة الصحة فإن استمرارها ما هو إلا علامة على أن النظم الصحية تخفق في تلبية الاحتياجات الأساسية للمرأة.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.