نضج نفسي

النضج (بالإنجليزية: Maturity)‏ في علم النفس، هو القدرة على الاستجابة للبيئة بطريقة مناسبة. وهذه الاستجابة عموما متعلمة وليست غريزية. ويشمل النضج أيضا أن يكون الفرد على وعي بالوقت والمكان المناسبين للسلوك، وكذلك معرفة متى يتصرف الفرد، وفقا لظروف وثقافة المجتمع الذي يعيش فيه. تشمل نظريات نمو ونضج الكبار مصطلح "المغزى" في مفهوم الحياة، حيث أن النضج يؤكد على فهم واضح لمغزى الحياة، والتوجيه، والتعمد، مما يسهم في الشعور بأن الحياة ذات مغزى معين.

تتميز حالة النضج بالانتقال من الاعتماد على الوصاية والإشراف (من قبل آخرين) علي اتخاذ القرارات. وللنضج تعاريف مختلفة في سياقات قانونية واجتماعية ودينية وسياسية وجنسية وعاطفية وفكرية. ويرتبط السن أو الصفات المميزة لكل من هذه السياقات بمؤشرات استقلالية ذات أهمية ثقافية غالبا ما تتفاوت نتيجة المشاعر الاجتماعية. ومفهوم النضج النفسي له انعكاسات على السياقات القانونية والاجتماعية، في حين أن مزيج من النشاط السياسي والأدلة العلمية لا تزال تعيد تشكيل تعريفه وتأهيله. وبسبب هذه العوامل، فإن مفهوم وتعريف النضج وعدم النضج يعتبر غير موضوعي إلى حد ما.

اقترح عالم النفس الأمريكي جيروم برونر (Jerome Bruner) الغرض من فترة عدم النضج على أنه وقت للعب التجريبي دون عواقب وخيمة، حيث يمكن للحيوان الصغير أن يمضي قدرا كبيرا من الوقت في مراقبة أعمال الآخرين الماهرين بالتنسيق مع وإشراف الأم. وبالتالي، فإن مفتاح الابتكار البشري من خلال استخدام الرموز والأدوات هو المحكاة التفسرية والتي هي "ممارسة وإتقان اللعب" من خلال استكشاف واسع النطاق للحدود على قدرة المرء على التفاعل مع العالم. وقد افترض علماء النفس التطوريون أيضا أن عدم النضج المعرفي قد يخدم غرضا تكيفيا كحواجز وقائية للأطفال ضد نقص قدراتهم المعرفية، والتعرضية التي يمكن أن تضعهم في طريق الأذى. بالنسبة للشباب اليوم، فإن الفترة الممتدة بشكل مطرد من "اللعب" والتعليم المدرسي في القرن الحادي والعشرين تأتي نتيجة للتعقيد المتزايد لعالمنا وتكنولوجياته، الأمر الذي يتطلب أيضا تعقيدا متزايدا في المهارات وكذلك أكثر مجموعة شاملة من القدرات المسبقة. قد تنشأ العديد من المشاكل السلوكية والعاطفية المرتبطة بالمراهقة عندما يتكيف الأطفال مع المطالب المتزايدة المفروضة عليهم، والمطالب التي أصبحت مستخرجة بشكل متزايد من خلال عمل وتوقعات سن البلوغ.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.