نقفور الأول

يعتبر الملك نقفور الأول (باللاتينية: Nikephoros I) من أكثر ملوك الروم إثارة للجدل حيث حكم في فترة تاريخية كانت حافلة بالاضطرابات والقلاقل (801 – 811 ميلادي). إن السياسات التي اتبعها نقفور الأول بهدف تقوية الإمبراطورية البيزنطية كانت هدفاً لانتقادات كثيرة من قبل العديد من المؤرخين.

تحتوي هذه المقالة ترجمة آلية، يجب تدقيقها وتحسينها أو إزالتها لأنها تخالف سياسات ويكيبيديا.(نقاش) (أبريل 2019)
نقفور الأول
Nikephoros I

معلومات شخصية
الميلاد سنة 760  
بيسيديا  
الوفاة 26 يوليو 811 (5051 سنة) 
مواطنة الإمبراطورية البيزنطية  
أبناء ستوراكيوس  
عائلة الإمبراطورية البيزنطية تحت حكم السلالة النقفورية  
مناصب
إمبراطور بيزنطي  
في المنصب
31 أكتوبر 802  – 26 يوليو 811 
الحياة العملية
المهنة حاكم    
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (نوفمبر 2016)

نشأ نقفور في عصر الإمبراطورة أيرين أثينا في القرن الثامن ميلادي. انخرط في الدولة وارتقى إلى منصب ستراتيجوس Strategos في أوائل فترة حكم الإمبراطورة إيريني. في تاريخ غير محدد بين عاميْ 790م و 797م تم تعيين نقفور في منصب وزير مالية الإمبراطورية البيزنطية Logothete وكانت هذه تجربة هامة له استفاد منها في إدارة شؤوون الحكم عندما أصبح إمبراطوراً. هناك شبه إجماع من قبل المؤرخين على أن نقفور الأول كان من أصول عربية من بني غسّان وأن عائلته قد هاجرت في القرن الأول الهجري إلى منطقة كابادوكيا Cappadociaفي الأناضول أو تركيا حالياً.

الانقلاب على إيريني

شهدت الإمبراطورية البيزنطية أثناء حكم الإمبراطورة إيريني مرحلة من الضعف وفقدان النظام. فالوضع المالي لخزينة الدولة كان سيئاً بسبب السياسات المالية التي اتبعتها إيريني. فلقد تم إعفاء الأديرة وكبار التجار من الضرائب بهدف استمالتهم لإيريني في وجه معارضيها. وعلى الصعيد الخارجي، تعرض الجيش البيزنطي لهزيمة كبرى من البلغار الذين كان الإمبراطور السابق قسطنطين الخامس قد هزمهم عدة مرات. كذلك كانت منطقة الأناضول البيزنطية عرضة لهجمات متكررة من قبل الخليفة هارون الرشيد. هذه العوامل الداخلية والخارجية جعلت الإمبراطورية البيزنطية في وضع ضعيف لا يليق بمكانة بيزنطية. هذا الوضع لم يرق أبداً للطبقة الحاكمة وكبار القادة الذين أرجعوا السبب إلى ضعف شخصية إيريني والسياسات الخاطئة التي اتبعتها. فاجتمعوا على عزل إيريني وتنصيب نقفور إمبراطوراً مكانها عام 802.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.