نيفادا

نيفادا (من الإسبانية Nevada وتعني "الثلجية") هي ولاية تقع في مناطق الغرب، وإقليم الجبال، والجنوب الغربي من الولايات المتحدة الأمريكية. ترتيب نيفادا هو السابع من حيث المساحة، والرابع والثلاثين من حيث السكان، والتاسع من حيث أقلها كثافة سكانية بين الولايات الأمريكية الخمسين. يعيش ما يقرب من ثلاثة أرباع سكان نيفادا في مقاطعة كلارك، التي تحتوي على منطقة لاس فيغاس-باراديس الحضرية حيث توجد ثلاث من أكبر أربع مدن في الولاية. عاصمة نيفادا هي مدينة كارسون سيتي. تعرف نيفادا رسميا باسم "الولاية الفضية" بسبب أهمية الفضة في تاريخها واقتصادها. وتعرف أيضا باسم "الولاية وليدة المعارك"، لأنها أدخلت في الاتحاد خلال الحرب الأهلية (تظهر هذه العبارة أيضا على علم الولاية)؛ وكذلك باسم "ولاية الدغل الغشبي"، على النبات المنتشر في الولاية. تحدها ولاية أوريغون إلى الشمال الغربي، آيداهو إلى الشمال الشرقي، كاليفورنيا من الغرب، أريزونا إلى الجنوب الشرقي ويوتا إلى الشرق.

نيفادا
 
علم
الشعار:(بالإنجليزية: All For Our Country)‏ (24 فبراير 1866–) 
 

إحداثيات: 39°N 117°W  
تاريخ التأسيس 31 أكتوبر 1864 
سبب التسمية سييرا نيفادا  
تقسيم إداري
 البلد الولايات المتحدة  
التقسيم الأعلى الولايات المتحدة  
العاصمة كارسون سيتي، نيفادا  
التقسيمات الإدارية
خصائص جغرافية
 المساحة 286380 كيلومتر مربع  
ارتفاع 1676 متر  
عدد السكان
 عدد السكان 2890845 (2015) 
الكثافة السكانية 10.09 نسمة/كم2
معلومات أخرى
منطقة زمنية زمن منطقة المحيط الهادئ ،  والمنطقة الزمنية الجبلية   
رمز جيونيمز 5509151 
أيزو 3166 US-NV 
الموقع الرسمي الموقع الرسمي 
معرض صور نيفادا  - ويكيميديا كومنز 

أغلب أراضي نيفادا صحراء وأراضي شبه قاحلة، وبقع أغلبها داخل الحوض العظيم. تقع المناطق جنوب الحوض الكبير داخل صحراء موهافي، في حين تقع بحيرة تاهو وسييرا نيفادا على الحافة الغربية. وتدار حوالي 86٪ من أراضي الدولة من قبل مختلف السلطات القضائية للحكومة الاتحادية الأمريكية، سواء المدنية منها أو العسكرية.

سكنت قبائل بايوتي وشوشوني وواشو أرض نيفادا الحالية قبل الاتصال الأوروبي. وكان الإسبان أول من استكشف المنطقة من الأوروبيين. أطلقوا على المنطقة اسم نيفادا (الثلجية) بسبب الثلج الذي يغطي الجبال في الشتاء. وشكلت المنطقة جزءا من نيابة إسبانيا الجديدة، وأصبحت جزءا من المكسيك عندما نالت الأخيرة استقلالها في عام 1821. ضمت الولايات المتحدة المنطقة في عام 1848 بعد انتصارها في الحرب المكسيكية الأمريكية، وأدرجت كجزء من إقليم يوتا في عام 1850. أدى اكتشاف الفضة في عرق كومستوك في عام 1859 إلى ازدياد عدد السكان ما دفعهم لإنشاء إقليم نيفادا الذي انفصل عن إقليم يوتا في عام 1861. أصبحت نيفادا الولاية السادسة والثلاثين في 31 أكتوبر 1864، لتكون إحدى ولايتين تنضمان إلى الاتحاد خلال الحرب الأهلية (الأولى هي فرجينيا الغربية).

اكتسبت نيفادا سمعة بقوانينها التحررية. بلغ عدد سكانها في عام 1940 أكثر بقليل من 110,000 نسمة، وكانت أقل الولايات سكانا، إذ كانت أقل من نصف سكان ثاني أقل ولاية من حيث السكان. إلا أن القوانين التي شرعت القمار وسهلت إجراءات الزواج والطلاق حولت نيفادا إلى مقصد سياحي رئيسي في القرن العشرين. نيفادا هي الولاية الأمريكية الوحيدة التي شرعت البغاء قانونا، رغم أنه غير قانوني في مقاطعة كلارك (لاس فيغاس) ومقاطعة واشو (رينو) ومدينة كارسون (وهي مدينة مستقلة ولا تقع ضمن حدود أي مقاطعة). ولا تزال السياحة هي أكبر صناعة توظف العمال في نيفادا، ويستمر التعدين كقطاع كبير من الاقتصاد، حيث أن نيفادا هي رابع أكبر منتج للذهب في العالم.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.