هندسة الأنسجة

هندسة النسج تختص بالاستفادة من علم الخلايا وعلم الهندسة الطبية الحيوية وعلم المواد الحيوية والكيمياء الحيوية يقوم المهندسون الجينيون بإنماء الأنسجة في المخبر بهدف استبدالها بأعضاء وأنسجة متضررة في جسم الإنسان الحيوية للأنسجة الحيوية المختلفة (العظام، الجلد ،الخلايا الجذعية.. إلخ). كما يدرس هذا العلم ما يعرف بجزيئة حيوية وما تتكون منه.
تعتبر الهندسة الجينية أحد فروع طب التجديد. تم استخدام مصطلح الهندسة الجينية أول مرة في عام 1987 أثناء اجتماع المؤسسة الوطنية الأميركية للعلوم. الهندسة الجينية بشكل خاص تعتبر مجالاً جديداً، لذا يوجد العديد من الأبحاث حول هذا الاختصاص. يتم أحياناً استعمال الطباعة البيولوجية الثلاثية الأبعاد في هذا المجال حيث يتم استخدام حبر خاصا من الخلايا الحية والمغذيات الطبيعية. يتم في بادئ الأمر بناء هيكل للنسيج أو العضو المطلوب، ثم يتم وضع طبقة من الخلايا فوقه، بعدها يوضع الهيكل في جهاز يشبه الفرن.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.