ويليام جيمس

ويليام جيمس (11 يناير 1842، نيويورك- 26 أغسطس 1910 شوكوروا، نيوهامبشير) (بالإنجليزية: William James)‏. هو فيلسوف وعالم نفس أمريكي، وأول معلّم يقدم دورة في علم النفس في الولايات المتحدة الأمريكية. يُعتبر جيمس مفكراً رائداً في أواخر القرن التاسع عشر، وأحد أكثر الفلاسفة نفوذاً في الولايات المتحدة الأمريكية و «مؤسس علم النفس الأمريكي».

هذه المقالة مرشحة حالياً لتكون مقالة مختارة، شارك في تقييمها وفق الشروط المحددة في معايير المقالة المختارة وساهم برأيك في صفحة ترشيحها.
تاريخ الترشيح 13 ديسمبر 2020
ويليام جيمس
(بالإنجليزية: William James)‏ 

معلومات شخصية
الميلاد 11 يناير 1842(1842-01-11) نيويورك
الوفاة 26 أغسطس 1910 (68 سنة)
نيوهامبشير
سبب الوفاة قصور القلب  
مواطنة الولايات المتحدة  
عضو في الأكاديمية الأمريكية للفنون والآداب ،  وجمعية علم النفس الأمريكية ،  والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم ،  وأكاديمية لينسيان ،  والأكاديمية البروسية للعلوم  
إخوة وأخوات
الحياة العملية
الحقبة القرن التاسع عشر/العشرون
المدرسة الفلسفية جامعة هارفارد
الاهتمامات الرئيسية علم النفس، براغماتية، فلسفة الدين، نظرية المعرفة.
أفكار مهمة إرادة الاعتقاد، أسطورة العشرة بالمئة من قدرة الدماغ
المدرسة الأم مدرسة طب هارفارد
كلية الهندسة والعلوم التطبيقية بجامعة هارفارد 
جامعة هارفارد  
تعلم لدى ويليام هنت ،  وهرمان فون هلمهولتز ،  وبيير جانيت  
طلاب الدكتوراه غرانفيل ستانلي هال ،  وموريس رافائيل كوهن ،  وادوين هولت  
التلامذة المشهورون إدوارد لي ثورندايك ،  وماري ويتون كالكينز  
المهنة فيلسوف ،  وعالم نفس ،  وأستاذ جامعي ،  وطبيب  
اللغات الإنجليزية  
مجال العمل فلسفة ،  وعلم النفس  
موظف في جامعة هارفارد  
أعمال بارزة مبادئ علم النفس ،  وأصناف الخبرة الدينية  
تأثر بـ شارل ساندرز بيرس، ديفيد هيوم، إمانول سفيدنبوري، هرمان فون هلمهولتز، إرنست ماخ
التيار براغماتية ،  وعلم النفس الوظائفي  

أنشأ جيمس إلى جانب شارل ساندرز بيرس المدرسة الفلسفية المعروفة باسم المدرسة البراغماتية، ويشار إليها أيضًا باعتبارها إحدى المدارس المؤسسة لعلم النفس الوظيفي، صنف تحليل مجلة «مراجعة علم النفس العام» العلمية –المنشور في عام 2002- جيمس في المرتبة الرابعة عشرة بين أهم علماء النفس في القرن العشرين. صنف استقصاء مجلة «علم النفس الأمريكي» المنشور في عام 1991 سمعة جيمس في المرتبة الثانية، بعد فيلهلم فونت الذي يعتبر مؤسس علم النفس التجريبي على نطاق واسع. طور جيمس أيضاً المنظور الفلسفي المعروف باسم التجريبية الراديكالية بالإضافة إلى ذلك أثر عمل جيمس على الفلاسفة والأكاديميين مثل إميل دوركايم ودو بويز وإدموند هوسرل وبيرتراند راسل ولودفيغ فيتغنشتاين وهيلاري بوتنام وريتشارد رورتي كما أثر على الرئيس الأمريكي السابق جيمي كارتر.

وُلد جيمس لعائلة ثرية وكان ابن عالم اللاهوت المنتمي للكنيسة الجديدة هنري جيمس الأب وشقيق كل من الروائي البارز هنري جيمس وكاتبة اليوميات أليس جيمس. تدرب جيمس على ممارسة الطب واطلع على علوم التشريح في جامعة هارفارد، لكنه لم يمارس الطب. وتابع بدلاً من ذلك اهتماماته في علم النفس ثم الفلسفة. كتب جيمس على نطاق واسع حول العديد من المواضيع، بما في ذلك نظرية المعرفة، والتعليم وما وراء الطبيعة وعلم النفس والدين والروحانية. من بين أكثر كتبه تأثيراً: كتاب «مبادئ علم النفس»، وهو نص حديث في مجال علم النفس؛ و«مقالات في التجريبية الراديكالية»، وهي نصوص هامة في الفلسفة؛ وكتاب «أصناف الخبرة الدينية»، وهو تحقيق في أشكال مختلفة من التجربة الدينية، بما في ذلك نظريات الفكر الجديد.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.