ويني الدبدوب (فيلم)

ويني الدبدوب (بالإنجليزية: Winnie the Pooh)‏ هو فيلم رسوم متحركة غنائي عائلي كوميدي محرك يدويًا أمريكي، أنتجته شركة ديزني سنة 2011، مستوحى من القصص نفسها التي كان يكتبها الكاتب الأصلي البريطاني آلان ألكسندر ميلن. وهو الفيلم الأساسي الخامس لسلسلة أفلام ويني الدبدوب والفيلم الواحد والخمسون ضمن سلسلة أفلام ستوديوهات والت ديزني للرسوم المتحركة وثاني أفلام الستوديو مقتبسًا عن روايات آلان لويني الدبدوب وأخر أفلام الستوديو ليتم رسمه وتحريكه بالتحريك تقليدي. اعتبارًا من عام 2020، يعد هذا الفيلم آخر أفلام ديزني المُحرّكة تقليديا.

ويني الدبدوب
Winnie the Pooh (بالإنجليزية)
ملصق ويني الدبدوب بالعربية
معلومات عامة
التصنيف
فيلم رسوم متحركة
الصنف الفني
فلم موسيقيفيلم فنتازيافيلم كوميديا — فيلم رسوم متحركة تقليدي
تاريخ الصدور
15 أبريل 2011 (2011-04-15) (المملكة المتحدة)
10 يونيو 2011 (2011-06-10) (الشرق الأوسط)
15 يوليو 2011 (2011-07-15) (الولايات المتحدة)
مدة العرض
63 دقيقة
اللغة الأصلية
الإنجليزيّة
مأخوذ عن
البلد
الجوائز
موقع الويب
الطاقم
المخرج
ستيفن ج. أندرسون
دون هول
المخرج الفني
Paul A. Felix (en) — Patrick M. Sullivan Jr. (en)
الكاتب
ستيفن أندرسون
كليو سيانغ
دون دوغيرتي
دون هول
براين كسينغر
نيكول متشل
جيرمي سبيرز
كينديل هوير
السيناريو
القصة المصورة
الراوي
البطولة
جيم كامينجز
توم كيني
كريغ فيرغسون
ترافس أوتس
باد لاكي
جاك بوتلر
كريستن أندرسون-لوبيز
وايت دين هول
الأصوات
الديكور
Cheryl Carasik (en)
التصوير
جوليو ماكات
الموسيقى
التركيب
ليزا لندر
صناعة سينمائية
الشركة المنتجة
  • أفلام والت ديزني
المنتج
بيتر ديل فيكو
المنتج المنفذ
التوزيع
الميزانية
30 مليون دولار
الإيرادات
50.1 مليون دولار
التسلسل
السلسلة
Disney's Winnie-the-Pooh films (en)
سبقه : Pooh's Heffalump Movie (en)
رقم 51 في سلسلة:
أفلام استديوهات والت ديزني للرسوم المتحركة
سبقه : رابونزل
تلاه : رالف المدمر

بدأ الإنتاج في سبتمبر 2009 بإعلان جون لاسيتر، كبير المسؤولين المبدعين في استوديوهات والت ديزني للرسوم المتحركة، أن ديزني تريد إنشاء فيلم "يتجاوز الأجيال". يضم الفيلم ست أغنيات لكريستين أندرسون لوبيز وروبرت لوبيز، كترجمة لأغنية شيرمان براذرز "ويني ذا بوه" للممثلة والموسيقية زوي ديشانيل. تم إصدار الفيلم في 6 أبريل 2011 في أوروبا، وفي 15 يوليو 2011 في الولايات المتحدة. تلقّى الفيلم مراجعات إيجابية إلى حد كبير من النقاد، لكنه لم ينجح تجاريًا، حيث حقق 50.1 مليون دولار في جميع أنحاء العالم بميزانية قدرها 30 مليون دولار.

This article is issued from Wikipedia. The text is licensed under Creative Commons - Attribution - Sharealike. Additional terms may apply for the media files.